الخطاب التاريخي للخالد ياسر عرفات في الأمم المتحدة 13 نوفمبر 1974 (فيديو)

تابعنا على:   08:27 2014-11-13

خطاب ياسر عرفات بالأمم المتحدة

أمد/ رغم مشروعها النضالي المشروع، وبعد زمن من النظر لمنظمة التحرير الفلسطينية كمنظمة إرهابية من قبل إسرائيل ومواليها من دول الغرب، وبعد زمن من التجريم والتحريم، الذي لاحقها وبالأخص من الولايات المتحدة الأمريكية.

وبعد زمن من التنقل بالمنظمة عبر المنافى العربية من مصر إلى الأردن إلى لبنان إلى تونس، بعد كل ذلك أتيحت الفرصة للزعيم ياسر عرفات، «زي النهاردة» في ١٣ نوفمبر ١٩٧، لإلقاء خطاب تاريخي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكد عرفات في خطابه أن القضية الفلسطينية تدخل ضمن القضايا العادلة للشعوب التى تعانى من الاستعمار والاضطهاد، واستعرض الممارسات العدوانية لإسرائيل ضد الشعب الفلسطينى.

وناشد ممثلى الحكومات والشعوب مساندة الشعب الفلسطينى فى تقرير مصيره والعودة إلى دياره.

وبعد سنين من هذا الخطاب التاريخى، وتحديداً فى ١٩٨٨م أعلن عرفات قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

اخر الأخبار