هولاند يصل تل أبيب ورام الله الاحد القادم ونتنياهو ينتظره بفارغ الصبر

تابعنا على:   10:33 2013-11-15

 أمد/ تل أبيب : اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الخميس انه "ينتظر بفارغ الصبر" اول زيارة للرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اعتبارا من الاحد الى اسرائيل وفلسطين.

وقال نتانياهو في بيان لمكتبه ان "الرئيس الفرنسي صديق مقرب لدولة اسرائيل وانتظر بفارغ الصبر استقباله ورفيقته في اسرائيل ولا سيما في لحظة تبحث القوى الكبرى، وبينها فرنسا، وسائل وضع حد للبرنامج النووي العسكري الايراني".

واضاف "يسعدني استقبال فريقه ايضا ووزراء الحكومة (الفرنسية) وبينهم وزير الخارجية لوران فابيوس الذي يقوم بدور نشط ومهم في المباحثات التي تجريها القوى الكبرى في هذه الايام".

وكان نتانياهو يشير الى مداخلة وزير الخارجية الفرنسي اثناء المباحثات بين ايران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين والمانيا) في نهاية الاسبوع الماضي في جنيف، حيث طلب المزيد من الضمانات من جانب ايران ما اثار انتقادت المفاوضين الايرانيين.

وسجلت المفاوضات بين ايران والقوى الكبرى اختراقا لكنها لم تؤد الى اتفاق حول ابطاء الانشطة النووية الايرانية مقابل تخفيف العقوبات المفروضة على ايران. وستستانف المفاوضات في 20 تشرين الثاني/نوفمبر.

واسرائيل التي تعتبر القوة النووية الوحيدة في المنطقة، ترى ان ايران مالكة للسلاح النووي ستهدد وجودها، وتبدي استعدادها على الدوام لشن ضربات ضد المنشآت النووية الايرانية.

وسيلتقي هولاند الذي يقوم باول زيارة الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية، خصوصا نتانياهو والرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز الاحد وسيلقي خطابا في الكنيست (البرلمان) بعد ظهر الاثنين.

وسيتوجه صباح الاثنين الى رام الله حيث سيلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس ويضع اكليلا من الزهر على ضريح الرئيس الراحل ياسر عرفات.