اتحاد شباب النضال في عتيل يناقش الوضع السياسي والتحضير لإحياء ذكرى الرمز أبو عمار

تابعنا على:   12:05 2014-11-08

أمد / طولكرم : أدان اتحاد شباب النضال الفلسطيني ، الإطار الشبابي لـ جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في بلدة عتيل ، شمال محافظة طولكرم  سلسلة التفجيرات التي شهدتها مدينة غزة ليلة أمس ، والتي استهدفت منازل وممتلكات بعض قيادات ومناضلي حركة فتح ، واستهدفت المنصة التي أعدت للمهرجان الوطني الكبير الخاص بإحياء ذكرى استشهاد الرئيس الفلسطيني والقائد الرمز ياسر عرفات .

جاء لك خلال اجتماع موسع لكوادر وأعضاء اتحاد شباب النضال الفلسطيني في بلدة عتيل عقد مساء أمس بمكتب الجبهة في البلدة بحضور سكرتير جبهة النضال الشعبي في البلدة الرفيق محمد السيلاوي ، وأمين سر الجبهة الرفيق رستم ياسين ، وسكرتير الاتحاد الرفيق إيهاب شكري وعدد من أعضاء قيادة المنطقة .

وقال السيلاوي إن التفجيرات لا يمكن وصفها إلا بالعمليات الجبانة والمشبوهة التي تستهدف شق الصف الفلسطيني ، وتخريب جهود الوحدة الوطنية، وتفشيل حكومة التوافق الوطني، وتعزيز وتكريس الانقسام ، خدمة لمصالح وحسابات حزبية وفئوية ضيقة، وخدمة لأجندات خارجية لا تمت لشعبنا وقضيته الوطنية بصلة.

وطالب السيلاوي بالضرب بيد من حديد على كل الجهات المشبوهة التي تحاول العبث بالوضع الفلسطيني الداخلي ، والعمل من اجل تفويت الفرصة على الجهات التي تقف وراء التفجيرات ، ووأد الفتنة الداخلية التي تحاول أن تثيرها، وذلك عبر تسريع خطوات إنهاء الانقسام، وتمكين حكومة التوافق من القيام بمهامها المنوطة بها.

وأكد السيلاوي إننا في مرحلة صعبة ومعقدة تتطلب توحيد كل الجهود في معركة الدفاع عن القدس ومواجهة الاستيطان والتصدي لإجراءات وممارسات الاحتلال ، الأمر الذي يستدعي تغليب التناقض الرئيسي من الاحتلال وبذل كل الطاقات والجهود لرأب الصدع وتمتين وتحصين الساحة الفلسطينية من كافة الثغرات .

من جانبه استعرض شكري أوضاع اتحاد شباب النضال الفلسطيني ودور الشباب واليات الارتقاء بهم خدمة لأهدافنا الوطنية وتعزيز لدورهم ومكانتهم السياسية والمجتمعية وعلى كافة المستويات .

ودعا شكري لوضع قضية الشباب دائما على جدول أعمال كافة المؤسسات الفلسطينية للنهوض بهم وتمكينهم من القيام بدورهم الوطني لبناء مؤسسات الدولة وتعزيز المشاركة الشبابية في مختلف الهيئات واللجان والمؤسسات ووضع معالجات عملية وواقعية للحد من نسبة البطالة التي يعاني منها قطاع الشباب بشكل كبير .

 

هذا وناقش اتحاد شباب النضال خلال اجتماعه عددا من القضايا وعلى رأسها التحضيرات لأوسع مشاركة في فعاليات إحياء الذكرى السنوية العاشرة لاستشهاد القائد الرمز أبو عمار، وكذلك البدء بعقد دورات متخصصة في عدة مجالات والتحضير لعقد مؤتمر الاتحاد.

اخر الأخبار