بعد سحب سفير الاردن..ليبرمان يصف دخول الوزراء وأعضاء الكنيست للأقصى غباء سياسي

تابعنا على:   12:34 2014-11-06

أمد/ تل أبيب: هاجم وزير خارجية دولة الكيان أفيغدور ليبرمان كافة الوزراء وأعضاء الكنيست الذين اقتحموا المسجد الأقصى في الأيام الأخيرة، واصفا هذه الخطوات بالغباء السياسي والبحث عن عناوين ليس لها أية أهمية وتدلل على قلة خبرة ومسؤولية.

جاءت أقوال ليبرمان في لقاء مباشر مع الاذاعة العبرية "كول اسرائيل" اليوم الخميس، معتبرا أن استمرار محاولات بعض الوزراء وأعضاء الكنيست من اليمن الاسرائيلي الوصول الى المسجد الأقصى، تلحق الضرر الكبير بالجهود التي تبذلها الشرطة الاسرائيلية وقوى الأمن في تهدئة الأجواء في مدينة القدس واعادة الأمن، كذلك تساهم في توتير الأجواء في المنطقة بأسرها، وهذه المحاولات لن تجلب الأمن لمدينة القدس.

وقد ربط موقع القناة العاشرة للتلفزيون الاسرائيلي بين تصريحات ليبرمان والموقف الاردني الذي استدعى السفير من تل أبيب للمشاورة، وكذلك توجه الاردن الى مجلس الأمن والتصريحات الصادرة عن الاردن والتي أكدت فيها أن القدس والمسجد الأقصى خط أحمر، وما تقوم به اسرائيل في المسجد الأقصى يؤثر على الأمن واستقرار الاردن، كذلك بعض التصريحات التي أكدت أن العلاقات الاردنية الاسرائيلية تشهد توترا وأزمة عميقة ارتباطا بموضوع القدس والمسجد الأقصى.

اخر الأخبار