قراقع يحذر من صعوبة أوضاع الأسرى وتزايد الانتهاكات بحقهم

تابعنا على:   15:28 2014-11-04

أمد/ رام الله: حذر رئيس هيئة  شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، اليوم الثلاثاء، خلال وقفة تضامنية أمام الصليب الأحمر، في مدينة البيرة، نظمتها اللجنة العليا لمتابعة شؤون الأسرى، بمشاركة أهالي الأسرى وطلاب مدارس، حذر من صعوبة الأوضاع داخل السجون الإسرائيلية، نتيجة تزايد حملات التنكيل بحق الأسرى، واستمرار اسرائيل بنكث وعودها في الافراج عن أسرى اداريين انتهت محكوميتهم، وكان اخرهم الأسير أيمن اطبيش، الذي خاض اضرابا مفتوحا عن الطعام لمدة 122 يوم.

وقال قراقع: تأتي هذه الوقفة تضامنا مع كافة الأسرى، وبخاصة المرضى منهم والاداريين، في ظل اعتماد مصلحة السجون الاسرائيلية لسياسة القتل البطيء بحق أبنائنا الأسرى، عن طريق الاهمال الطبي المتعمد.

وحيا قراقع صمود الأسير رائد موسى، المضرب عن الطعام لليوم ال46 على التوالي.

من جهته، أكد رئيس اللجنة العليا لمتابعة شؤون الأسرى أمين شومان، على ضرورة الالتفاف حول قضية الأسرى، الذين تتخذ مصلحة السجون 'الشاباص' بحقهم المزيد من قرارات القمع والاستفزاز، والمتمثلة باقتحام غرف الأسرى في ساعات متأخرة من الليل، والتي كان آخرها اقتحام أقسام الأسرى في سجون النقب ونفحة ومجدو وعسقلان، ومنع إدخال الأغطية والملابس الشتوية.

اخر الأخبار