بركة وسويد يتضامنان مع أهالي جديد المكر المصادرة أراضيهم لبناء "مدينة" عليها

تابعنا على:   14:58 2014-11-04

أمد/ رام الله : شارك النائبان محمد بركة ود. حنا سويد من كتلة الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، اليوم الثلاثاء، في الوقفة الاحتجاجية للعشرات من أهالي قريتي جديدة والمكر، أمام مقر لجنة التخطيط والبناء في القدس الغربية، ضد سلب مئات الدونمات من أراضيهم، وبناء "مدينة عربية" عليها، ملاصقة للقريتين.

وكانت السلطات قد صادرت نحو 760 دونما بملكية خاصة تعود لأهالي القريتين، كما أنها صادرت نحو ألفي دونم من منطقة نفوذ القريتين، بزعم استخدامها لما يسمى "المصلحة العامة"، ولكنها لم تستخدمها لأي غرض، ولكن في سنوات التسعين الماضية، جرى الإعلان عن مخطط لبناء "مدينة عربية" على مساحة تلك الأراضي مجتمعة أي 2700 دونم، وكما يبدو فإن المشروع يدخل الآن مرحلة تخطيط متقدمة. ويؤكد الأهالي حقهم في استعادة أراضيهم، وأن لا يدفعوا ثمنا لمشاريع عامة.

وأكد النائبان بركة وسويد، على شرعية ومصداقية مطلب الأهالي، وحقهم في استعادة أراضيهم، مشددين أولا، على أنه لو كانت الحكومة صادقة في نيتها ببناء مدينة عربية، لما سلبت اراضي الناس، فهناك مناطق شاسعة تسمى "اراضي دولة" بالامكان استخدامها، وثانيا، أن المساحة المعلنة 2700 دونم، بالكاد تكون بحجم حي سكني كبير، ولو كان المخطط صحيحا لما أعلن عنه كمخطط لمدينة مستقلة، بل ضمه للقريتين، وايضا ليس على حساب الأراضي بملكية خاصة.

وشدد بركة وسويد، على مسؤولية المجلس المحلي لقريتي جديدة والمكر، في ابداء موقف حازم رافض لهذا المخطط، تجاوبا مع الحق الشرعي للأهالي، وأن لا يبدي تواطأ مع مخططات سلطوية مشبوهة.

 

 

اخر الأخبار