دحلان: ستون كلمة أطلقت العنان لمخططات الصهيونية العالمية لــ تحويل فلسطين إلى أرض خالية من البشر

تابعنا على:   13:48 2014-11-02

أمد - أبوظبي : كتب النائب والقيادي الفتحاوي محمد دحلان، عبر صفحته الشخصية علي " فيس بوك " بمناسبة ذكري وعد بلفور الذي يصادف الثاني من نوفمبر من كل عام.

"لم يشهد التاريخ جريمة بحق الإنسانية أبشع من وعد بلفور، ذلك الوعد المشؤوم الذي تجسد في رسالة من 60 كلمة فقط، وجهها وزير الخارجية البريطاني الأسبق آرثر جيمس بلفور في الثاني من نوفمبر 1917، وباسم الحكومة البريطانية إلى المنظمة الصهيونية العالمية، و ذلك من خلال المصرفي والسياسي اليهودي البريطاني ليونيل دي روتشيلد.

ستون كلمة أطلقت العنان لمخططات الصهيونية العالمية وحلفائها المستعمرين لإبادة وتهجير شعب كامل، وتحويل فلسطين إلى أرض خالية من البشر بهدف إنشاء كيان قومي و جغرافي لليهود، وخاصة اليهود الذين لم تعد أوربا ترغب في وجودهم بسبب الكراهية المكرسة لدى طبقات حكام أوربا.

صحيح قد مر 97 سنة على تلك الجريمة البشعة، لكنها ليست من الجرائم التي قد تسقط أو تتراجع حدتها الدامية بمرور الوقت، وربما على العكس تماماً، فكلما حلت الذكرى المشؤمة احتدم الصراع أكثر، وأصبح شعبنا الفلسطيني أكثر عزيمة وإصرارا على انتزاع أرضه مجددا، خاصة في ظل فشل عملية السلام، والعجز الدولي في فرض القانون على اسرائيل وإلزامها الاعتراف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية".

اخر الأخبار