باحث: أوكرانيا قد تفتح شهية بوتين وهذا ما تخشاه أوروبا - فيديو

تابعنا على:   21:41 2022-10-10

أمد/ برلين: قال ماجد كيالي الكاتب والباحث السياسي، إن الحرب التي تقوم بها روسيا على أوكرانيا قد تفتح شهية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في التوسع في تلك الحرب، مشيرا إلى أن أوروبا تخشى أن يقوم بوتين بغزو أوروبا.

وأضاف كيالي، خلال حديثه لقناة "الغد"، أن أوروبا تتابع مسار الحرب، معتقدا أن روسيا لن تقف عند أوكرانيا وقد يسعى بوتين لالتهام بلدان أخرى في أوروبا منها دول البلطيق كما حدث في عام 2008 وأخذ منطقتين من جورجيا و2014 بعد ضم جزيرة القرم.

وأشار، إلى أن الوضع الآن أصبح كارثيا، لافتا إلى أن الرئيس الروسي هو من بدأ الحرب على أوكرانيا خاصة وأن أحد لا يجرؤ أن يهاجم أو يعتدي على موسكو وهي الدولة التي تمتلك أكبر رؤوس نووية في العالم.

وأوضح كيالي، أن هناك تصعيدا من روسيا في حربها على أوكرانيا، والدليل ما حدث اليوم في الانفجارات التي دوت في أوكرانيا والعديد من المدن، مشيرا إلى أن الرئيس الروسي يرفض الجلوس على طاولة المفاوضات.

ولفت إلى أن بوتين، يضع شروطا قبل الجلوس على طاولة المفاوضات وهو ما ترفضه أوكرانيا، قائلا:"الرئيس الأوكراني أمام خيارين هو أن يستسلم لطلبات بوتين أو مواصلة الصمود وحماية شعبه بعد أن أصبح أكثر من 10 ملايين من أوكرانيا لاجئين".

تتوالي ردود الفعل على الضربات التي وجهتها روسيا لعدد من المدن الأوكرانية ومن بينها العاصمة كييف، حيث ندد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بما وصفه بالتصعيد الروسي غير المقبول.

يأتي هذا بينما أكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن دعم واشنطن لكييف بعد الضربات الروسية التي أسفرت وفقا للشرطة الأوكرانية عن سقوط عشرة قتلى على الأقل وعشرات الجرحى. ومن جانبها أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الضربات في أوكرانيا حققت جميع أهدافها.

كلمات دلالية

اخر الأخبار