مقابل هدوء طويل..

استطلاع: (65%) من الإسرائيليين يعارضون "عملية عسكرية" واسعة ضد قطاع غزة

تابعنا على:   12:31 2022-08-28

أمد/ تل أبيب- ترجمة خاصة: أظهر استطلاع أجرته القناة الـ(13) العبرية صباح يوم الأحد، أنّ (65%) من الإسرائيليين يعارضون "عملية عسكرية" واسعة ضد قطاع غزة.

وبحسب الاستطلاع للقناة العبرية عبر موقعها الإلكتروني، أنّ 65% من الإسرائيليين، يعارضون "عملية عسكرية" واسعة النطاق لجيش الاحتلال ضد قطاع غزة، تحقق هدوءاً يستمر 15 عاما، فيما أيد 21% مثل هذه العملية.

وتحدثت القناة في مقال للكاتب الإسرائيلي "روني ريمون"، أنّ هذا الاستطلاع يعتبر تصريح واضح أن غالبية الإسرائيليين أرسلوا رسالة أنّه عير مستعد لتقديم التضحيات اللازمة لتحقيق السلام".

وأوضح، أنّ الحكومة الإسرائيلية تقبل بشكل أساسي الوضع الحالي، والذي بموجبه ستكون هناك جولات من القتال مع قطاع غزة كل بضع سنوات، أو ربما أقل".

وشدد، في حرب الأيام الستة، قتل فيها 779 جنديا إسرائيليا بمعدل 130 جنديا يومياً.

وأنهى مقاله بخلاصة قال فيها: إنّ أي حكومة، ستقرر العمل بكامل قوتها ضد المقاتلين في غزة بطريقة قوية بحيث لا يكون هناك أثر لقدرتهم على العمل ضد سكان غلاف غزة، حتى على حساب إلحاق الضرر بالجنود، أو سيكون لديهم الشجاعة للوقوف في وجه الإسرائيليين وإخبارهم بصوت واضح: "هكذا ستعيشون ، بإطلاق الصواريخ وقذائف الهاون لأننا لا نريد أن نمنحكم حماية بنسبة 100%".

وأشار، إلى أنّ "الخيار الأول شجاع للغاية وكذلك الخيار الثاني.. للأسف، لن يحدث أي منها وسيستمر سكان قطاع غزة في عمليات الاختطاف".

اخر الأخبار