اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى تلتقي التحرير الفلسطينية والنضال الشعبي

14:24 2013-11-13

أمد/ استقبل عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة واعضاء قيادة الجبهة ابو احمد ناجي ووفيق سلامة وهشام مصطفى وابو جهاد علي وابو محمد وفد اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني برئاسة امين سرها يحيي المعلم. وضم الوفد كل من  د. ناصر حيدر، ومحمد عفرة ، ومحمد بكري ، وابو النور ، في مقر الجبهة بمخيم شاتيلا.

جرى البحث حول كيفية تفعيل دور اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمعتقلين في السجون والمعتقلات الاسرائيلية.

وقال المعلم لقاءانا اليوم هو من اجل تفعيل اللجنة الوطنية للدفاع عن الاسرى والمشاركة في الاعتصامات .

ورأى محمد عفرة ان  كفاح الحركة الفلسطينية الأسيرة في صورها المختلفة يدفعنا إلى التأكيد أكثر من أي وقت مضى على  ضرورة إعطاء قضية الأسرى في سجون الاحتلال بعداً قانونياً وإنسانياً، وهذا يتطلب من جميع القوى الحشد الفعلي في الاعتصامات والتحركات التي تقوم بها اللجنة الوطنية .

من جهته أكد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير عباس الجمعة على اهمية قضية الأسرى ، داعيا كافة المنظمات والبرلمانات العربية والدولية للتحرك دعماً لنصرة الاسرى والمعتقلين في السجون الصهيونية، مشددا على أهمية تدويل قضية الأسرى الفلسطينيين في المحافل الدولية وفضح سياسات الاحتلال الإسرائيلي العنصرية وانتهاكاته لمبادئ حقوق الإنسان واتفاقيات جنيف.

ودعا كافة القوى والفصائل والاحزاب الى تقديم كافة الدعم والامكانيات الى لجنة الدفاع عن الاسرى، والقيام بأوسع حملة تضامن مع الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني.

وشدد على اهمية تفعيل الحركة الشعبية الفلسطينية واللبنانية والعربية للتضامن مع الاسرى والقدس في وجه التهويد والاستيطان.

وثمن الجمعة دور اللجنة الوطنية في حمل راية الاسرى في ظل الصمت المطبق الذي يلف العديد من منظمات حقوق الانسان العربية والدولية حول الجريمة المستمرة ضد الانسانية والتي ترتكب على مرآى ومسمع العالم بحق الشعب العربي الفلسطيني واسراه في سجون الاحتلال ومعتقلاته الذين يتعرضون للتعذيب والاستشهاد على يد جلاديه

ودعا ناصر حيدر الى استراتيجية وطنية شاملة لتفعيل قضية الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال وتطوير عمل اللجنة الوطنية والحرص على دورها .

من جهته التقى وفد اللجنة عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني صالح شاتيلا في مكتب الجبهة في شاتيلا  وبحث في اوضاع اللجنة والعمل من اجل تفعيل الدور التي تقوم به.

 وحيا شاتيلا دور اللجنة  واكد على ابقاء قضية الاسرى حية وخاصة الإداريين، لافتاً إلى أن الاحتلال يواصل عدوانه ضد الأسرى،  مؤكدا على تدويل قضية الأسرى، والإسراع في انضمام فلسطين إلى المؤسسات الدولية وخاصة محكمة الجنايات الدولية واتفاقيتي جنيف الثالثة والرابعة لوضع هذه المؤسسات أمام مسؤوليتها.

اخر الأخبار