بعد إطلاق صواريخ ..

غانتس يقرر تجميد زيادة حصة تصاريح العمال الفلسطينيين من غزة

تابعنا على:   21:20 2022-07-16

أمد/ تل أبيب: قرر وزير الجيش الإسرائيلي بني غانتس تجميد زيادة حصة تصاريح العمل والتجارة للفلسطينيين في قطاع غزة، والتي زادت بمقدار 1500 أخرى الأسبوع الماضي.

وقال غانتس، إن "منظمة حماس الإرهابية مسؤولة عن كل ما يحدث داخل وخارج قطاع غزة وستتحمل العواقب".

وأفادت القناة "7" العبرية، أنه في أعقاب إطلاق الصواريخ من غزة، أجرى كلًا من وزير الجيش ورئيس الأركان، ومدير عام وزارة الجيش، ورئيس الاستخبارات العسكرية (أمان)، ورئيس شعبة العمليات ومنسق عمليات الحكومة في المناطق الفلسطينية، تقييمًا للوضع".

وأضافت أن التقديرات في إسرائيل تشير إلى أن الحادث لن ينزلق إلى تصعيد في هذه المرحلة.

وفي وقت سابق، كان الجيش الإسرائيلي، قال إن طائراته المقاتلة هاجمت في ساعة مبكرة من فجر السبت، موقعين عسكريين يتبعان لحركة"حماس"، بقطاع غزة.

وأضاف على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، أن أحد الموقعين هو عبارة عن ورشة لإنتاج الصواريخ تحت الأرض، والموقع الثاني هو منشأة لإنتاج الأسلحة.

وأوضح أن الهجومين جاءا ردا على إطلاق صاروخين من قطاع غزة باتجاه مدينة عسقلان جنوب إسرائيل في وقت متأخر من مساء  الجمعة.