الجبهة الديمقراطية تحيي الذكرى السابعة لرحيل المناضلة” نهاية محمد”

تابعنا على:   14:41 2022-07-04

أمد/ غزة: أحيت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، الذكرى السابعة لرحيل المناضلة الكبيرة  ” نهاية محمد” عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، وعضو الامانة العامة للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ، وذلك من خلال قيام وفد من قيادة الجبهة والحركة النسائية الفلسطينية ، بالإضافة الى أسرة الرفيقة “نهاية” ،  وكذلك بمشاركة الرفيق رمزي رباح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ،وصف واسع من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية والقيادة المركزية للجبهة ، حيث قاموا بوضع أكاليل الزهور على ضريحها .

ألقت  ماجدة المصري عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية ، كلمة مؤثرة جاء فيها ( إن روح الفقيدة الرفيقة نهاية وقيمها ، والمبادئ التي غرستها فينا باقية ابد الدهر ، وان الحركة النسائية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ، مازالا يذكران بافتخار المساهمات المتميزة للرفيقة نهاية ودورها في صياغة وثائق الاتحاد ومساهمتها الرائدة في الحفاظ على وحدته .

وكانت الراحلة  قائدة ملهمة ومتزنة و وحدوية حتى النهاية ،  .

وختمت المصري  كلمتها بالقول” سلاماً لروحك يارفيقة والتحية لذكراك ولاسرتك و التي لن تنساك ابداً .

كلمات دلالية

اخر الأخبار