ناتو الشرق

تابعنا على:   14:07 2022-06-25

نبيل عبد الرازق

أمد/ طيلوح في الافق تشكيل تحالف عسكري ترعاه الولايات المتحدة لدول بعينها في منطقة الشرق الاوسط ..

هدا التحالف والذي من المرجح ان يضم السعودية الي جانب الامارات و الاردن ومصر و(اسرائيل) والمغرب بغرض مواجه المحور الايراني في المنطقة ،،،،

لكل طرف حساباته ومصالحه الخاصة من هذا التموضع الجديد ولكن تبقي دولة الاحتلال هي المستفيد الاول من هكذا تحالف لانه يتعاطي معها علي اساس انها حاله طبيعية في المنطقة وهذا مخالف لما كان عليه الوضع سابقا من قبل الدول الشقيقة ويفتح افاق للتعاون والتطبيع والتنسيق معها ويكشف ظهر الفلسطيني
ويزيح السياج الامن من حوله والذي كانت تشكله هذه الدول ولو معنوياً
ويفتح فرصاً جديده لمشاريع التصفية للقضية الفلسطينية التي تريدها الاولويات المتحدة وربيبتها (اسرائيل)…،

نعم لقد نجحت السياسة الخبيثة في خلق حالة من تقاطع المصالح لبعض دول منطقتنا مع دولة الاحتلال نظراً لعدم ارتياح وخوف هذه الدول من السلوك الايراني علي سبيل المثال في لبنان واليمن وسوريا ولكن يجب الا يذهب هذا التخوف بعيداً ويكون لمصلحة (اسرائيل) بالدرجة الاولي !!!وعلي حساب الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني…
ويكون هذا كله بمثابة البوابة الخلفية لصفقة القرن،،،

نعلم جيدا ان مصالح الدول وعلاقتها الدولية هي حق كامل لها ولكن هناك التزام ادبي واخلاقي ووطني لهذه الدول العربية الشقيقة يجب ان لا يتم التخلي عنه تحت اي ظرف كان،،،

هل يعقل ان تصبح دولة الاحتلال شريكاً كاملا في المنطقة العربية
في حين انها مزقت مبادرة السلام العربية وما تزال تمارس الاحتلال والقتل اليومي والاعتقال والتهجير والاضطهاد والتهويد والعنصرية!!!

ان الولايات المتحدة الامريكية لا يهمها سوي مصالحها في المنطقة وابقاء (اسرائيل) في حاله تفوق علي كل من حولها ولا يعنيها مصلحه اي من الدول العربية قاطبة وهذا ما اثبته الواقع القريب..

وعلي هذا الاساس لتنظر الاقطار العربية كآفة لمصالحها وخدمة قضاياها وتحفظ امنها بعيدا عن مسميات لا تخدم سوي اعداءنا ،،،،
لنرسم مصيرنا بأنفسنا ونكتب تاريخنا بأيدينا..

كلمات دلالية

اخر الأخبار