فتوح يدين جريمة إعدام جيش الاحتلال الفتى "محمد حامد" ويطالب بحماية دولية لشعبنا الفلسطيني

تابعنا على:   13:05 2022-06-25

أمد/ رام الله: أدان رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح يوم السبت، جريمة الإعدام التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الفتى محمد عبد الله حامد (16 عاما) من بلدة سلواد شرق رام الله، الذي استشهد متأثرا بجروح أصيب بها الليلة الماضية.

وحمل فتوح، في بيان صدر عنه، حكومة الاحتلال وجيشها المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة، التي تأتي ضمن سلسلة جرائم من الاغتيالات الميدانية التي ينفذها الجيش والمستوطنون.

وقال إنه لا يوجد أي مبرر لصمت المجتمع الدولي، خاصة الولايات المتحدة الأميركية التي تتجاهل ممارسات الاحتلال القمعية من جرائم قتل وسرقة أراضٍ، وسياسة العقاب الجماعي بحق شعبنا الفلسطيني.

وطالب فتوح المجتمع الدولي ومجلس الأمن، بالتدخل لحماية شعبنا الفلسطيني، لأن صمتهم يعطي الحكومة العنصرية غطاء لمزيد من عمليات البطش والاغتيالات.

اخر الأخبار