رداً على الأمم المتحدة..

جيش الاحتلال: التحقيقات متحيزة ولا يمكن تحديد من أطلق النار على شيرين أبو عاقلة

تابعنا على:   15:30 2022-06-24

أمد/ تل أبيب: قال الجيش الإسرائيلي ردا على تحقيق للأمم المتحدة: "التحقيقات متحيزة - لا يمكن تحديد من أطلق النار على شيرين أبو عاقلة". وذلك حسب صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية.

وأضافت الصحيفة، رفض الجيش الإسرائيلي التحقيق الذي أجرته لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة.

وتابع الجيش: "رفض الفلسطينيين نقل الرصاصة وإجراء تحقيق مشترك يشير إلى اعتباراتهم ، ومنذ الحادث يقوم الجيش الإسرائيلي بالتحقيق والتحقيق في ملابسات وفاتها. حتى ان رئيس الاركان أمر هذا الاسبوع بتمديد التحقيق ".

في ذات السياق، قال وزير المالية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، "لا أعرف أساس التحقيقات التي توصلت إليها لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة بأن صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقلة قُتلت بنيران الجيش الإسرائيلي".

وأضاف في تغريدة له عبر تويتر، "هذا بيان مثير للاشمئزاز لا يمكننا قبوله، لقد عرضنا حلولاً كان من الممكن أن تنهي هذا الحدث، لكن ليس من المستغرب أنهم في الطرف الآخر لم يناسبهم ذلك".

في وقت سابق من يوم الجمعة، قالت المتحدثة باسم مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الانسان الجمعة إن المفوضية خلصت إلى أن الصحافية الفلسطينية الأميركية شيرين أبو عاقلة قُتلت في 11 أيار/مايو بنيران القوات الإسرائيلية.

اخر الأخبار