الزهار يشن هجوماً على الرئيس عرفات وعباس والامارات ويتهم "تمرد"بالعمالة

20:09 2013-11-12

أمد/ غزة :  شن محمود الزهار القيادي المتشدد في حركة حماس هجوماً على الرئيس الشهيد ياسر عرفات قائلا :" عرفات له وعليه كثير وما عليه أكثر مما له في تصوري".

وأضاف الزهار في حوار أجراه معه موقع حركة الجهاد الإسلامي على شبكة الانترنت " عرفات هو الذي قاتلنا وصادر أسلحتنا وأدخلنا السجون وعذبنا عذاب شديد وتعاون أمنيا مع إسرائيل وكل هذا ليس في مصلحته أبدا وهو الذي جاء بأبو مازن وغيرهم ليضعهم في هذا الإطار".

ويواصل الزهار هجومه على الشهيد عرفات بالقول :" هو الذي شرع سلطة فلسطينية تتعاون مع إسرائيل وهو من تنازل عن ٨٠٪ من الأراضي الفلسطينية وتعاون أمنيا مع العدو .

ونقل الزهار خلال حديثه هجومه على حركة فتح متهما إياها بقتل الشهيد عرفات قائلا :" الآن في فتح يتحدثون أن إسرائيل هي التي تملك هذا السم، لكن هل رسمياً قدموا طلب اتهموا فيه اسرائيل (لا) ولن يجرؤوا على فعل هذا، وهل ذهبوا للامم المتحدة (لا) ولن يجرؤوا ، لان هذا يعني أنهم سيعملون بهم كما فعلوا بعرفات". وفق قول الزهار.

وبما يتعلق بلجنة التحقيق الفلسطينية قال الزهار" الطيراوي قال ان "إسرائيل" تقف خلف الموضوع، لكن هل يستطيع أن يقول ذلك رسمياً ويذهب للامم المتحدة ويقول ان "إسرائيل" قتلت أبو عمار ، أنا اتحداهم ان يفعلوا ذلك".على حد تعبيره

وهاجم الزهار الرئيس عباس وقال أنه لا يمثل غالبية الشعب الفلسطيني مدعا أن ابو مازن فشل في انتخابات ٢٠٠٥ عندما حصل على ٢٦٪ وبرنامجه فشل .

وهاجم الزهار جميع الفصائل لرفضها دعوة هنية للمشاركة في حكم غزة متهما الغير إسلامية بارتباطات مالية مع حركة فتح ولا تسطيع مغادرة هذا الموقع أما الأحزاب الاسلامية فرأت أن الدخول في الحكم سيمس المقاومة وهذا تصور خاطئ ". وفق حديث الزهار

وحول الأزمات الكبيرة التي يعيشها قطاع غزة قال الزهار أن على الشعب أن يفخر بإدارة حماس لهذه المنطقة لأن جميع الأزمات التي تمر بها غزة ليست حماس طرفا فيها مدعيا أن جميع الدول التي حولنا تعيش أزمات ولكن بدرجات متفاوتة لأنها فشلت (من بينها دول بترولية) في إدارة أنفسها سواء بالفساد أو بغير ذلك.

وقال الزهار حرفيا :" فحركة حماس كل أزماتها مصطنعة ضدها. وبالتالي لنا أن نفخر أنه في هذه الظروف الأسوا في العالم وبدون إمكانيات نحن نسير هذه الامور وفي أكثر من مليون وثمنمائة الف يعيشون هذه الحالة. والنتيجة أن سبب الأزمات عندنا هي الحصار".

وهاجم الزهار دولة الامارات العربية متهما إياها بالمساهمة في حصار قطاع غزة.

وهاجم الزهار حركة تمرد متهما جميع الشخوص المرتبطة بها بأنها مضروبة أمنيا وأخلاقيا وماليا ومعروفين وممكن القاء القبض عليهم في دقيقة وينتهي الموضوع.