إحياء الذكرى التاسعة لإستشهاد ياسر عرفات في فرنسا

تابعنا على:   17:02 2013-11-12

أمد / باريس : أحيت حركه التحرير الوطني الفلسطيني فتح اقليم فرنسا وبمشاركة البعثة الدبلوماسية الفلسطينيه فى فرنسا وأعضاء من الجاليه الفلسطينيه وبحضور وزير الخارجيه الفلسطيني رياض المالكي ولفيف من الشخصيات الفرنسية المناصرة لقضيتنا الفلسطينيه الذكرى التاسعة لاستشهاد الرئيس الفلسطينى الراحل الزعيم الخالد ياسر عرفات وذلك امام المستشفي العسكري بيرسي في باريس وقد وضع المشاركون أكاليل الزهور علي سور المستشفي الذي توفي بداخله الزعيم الخالد وصعدت روحه الطاهرة الي بارئها، في الحادى عشر من شهر نوفمبر من عام 2004

وقد ألقي وزير الخارجيه الفلسطيني رياض المالكي كلمه أمام الحضور اكد فيها علي تمسك السلطه الفلسطينيه باستمرار التحقيق في اغتيال الرئيس ابو عمار حتي الوصول لمرتكبي جريمه الاغتيال وتقديمهم للمحاكمة مع التأكيد علي تمسك القيادة الفلسطينيه بالسير علي خطي ونهج الرئيس الخالد وصولا الي قيام الدوله الفلسطينيه المستقلة وعاصمتها القدس الشريف

 وألقي السيد توفيق تهاني رئيس جمعيه التضامن الفرنسيه الفلسطينيه كلمه عبر فيها عن وقوف الغالبيه من الشعب الفرنسي الي جانب الشعب الفلسطيني من اجل استعادة حقوقه وأقامه دولته المستقلة وتأكيد علي ان الرئيس الفلسطيني الراحل ابو عمار يمثل رمز لكل الشعوب التي تناضل من اجل حريتها نضالاتها العادله

 وفي كلمه لحركة فتح اقليم فرنسا ألقاها الاخ عادل الغول امين سر الحركة في فرنسا اكد على ان احياء الذكرى التاسعة لاستشهاد القائد والمعلم الرمز الخالد ابو عمار انما يزيد ويثبت الحركه على التمسك بمسيرة النضال الطويل الذي قادها مفجر الثورة من النضال والكفاح لاستعادة الحقوق الفلسطينيه الثابتة بالعودة وتقرير المصير واقامه الدوله الفلسطينيه المستقلة وعاصمتها القدس الشريف