سلفيت: مستوطنو "نوطفيم" يسطون على أراضي بلدة قراوة بني حسان

تابعنا على:   14:41 2013-11-12

أمد /  سلفيت / حاولت مجموعة من المستوطنين من مستوطنة "نوطفيم" الواقعة شرق بلدة قراوة بني حسان غرب محافظة سلفيت السطو على الاراضي المحاذية للمستوطنة المذكورة، عبر زرعها باشتال نباتية.

 وأفاد رئيس بلدية قراوة عبد الحميد مرعي ان مجموعة  من المستوطنين قامت قبل ايام بجلب بعض الاشتال من الحمضيات كبيرة الحجم للادعاء انهم زروعها منذ وقت طويل وقاموا بزرعها في الاراضي الزراعية الواقعة شرق البلدة في محاولة منهم لسرقتها.

واضاف بان احتجاجات المزارعين والاهالي واعتراضاتهم القانونية أوقفت عملية سرقة ومصادرة الاراضي الزراعية التابعة للبلدة.

وأشار الى ان المستوطنين يقومون بين فترة واخرى بتكرار محاولتهم ، وهي ليست المرة الاولى التي يجري فيها محاولة سرقة الاراضي.

بدروه لفت الباحث  خالد معالي والمتابع للتوسع الاستيطاني في  محافظة سلفيت المنكوبة بالاستيطان الى ان مستوطنة "نوطفيم " أو" نوفيم "انشات عام 1986 على حساب اراضي بلدات قراوة بني حسان وديراستيا.

وأشار الى ان صحيفة "يديعوت أحرونوت"  ذكرت في وقت سابق  أن رئيس الحكومة  في  دولة الاحتلال" بنيامين نتنياهو"، أقر بترخيص خارطة هيكلية لمستوطنة "نوفيم" في الضفة الغربية، ما يعني استمرار البناء وتوسيع المستوطنة.

اخر الأخبار