حواتمة : المفاوضات بين حكومة نتنياهو والفريق المفاوض الفلسطيني تدور في نفق مسدود

تابعنا على:   14:33 2013-11-12

أمد/ عمان / في العاصمة الأردنية عمان بحث نايف حواتمة الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وسفير اليمن شائع الزنداني الحالة الفلسطينية والأوضاع اليمنية.

واجتمع وسفير الكويت د. حمد صالح الدعيج، وتم البحث بالحالة الفلسطينية وقضايا الخليج العربي.

حواتمة أكد: المفاوضات بين حكومة نتنياهو والفريق المفاوض الفلسطيني تدور في نفق مسدود بدون ضوء في نهايته، ثمانية عشرة (18) جولة دون نتيجة، وكل هذا زمن مهدور على الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، بينما حكومة نتنياهو لا تهدر دقيقة واحدة، غزو الاستيطان متواصل، تكثيف تهويد القدس العربية لا يتوقف، و"تستخدم الحكومة اليمينية واليمينية المتطرفة المفاوضات غطاءً لبناء أكثر من (5000) خمسة الآف وحدة سكنية استعمارية منها 3500 وحدة سكنية قيد التحقيق العملي الآن.

حواتمة جدد دعوة السلطة الفلسطينية الانسحاب من المفاوضات العبثية الجارية، والانتقال إلى السياسة الجديدة بالذهاب للأمم المتحدة ومؤسساتها الدولية عضواً كامل العضوية، وطرح قضايا الاستيطان والقتل والاغتيالات (أكثر من 15 شهيداً في الضفة وقطاع غزة) منذ 30 تموز بدء المفاوضات دون مرجعية دولية، دون وقف الاستيطان.

ودعا حواتمة اليمن والكويت إلى الضغط على جميع اطراف الانقسام لإسقاط الانقسام وانجاز الوحدة الوطنية بتطبيق اتفاق الاجماع الوطني (4 ايار/مايو 2011) وتفاهمات شباط (فبراير) 2013.

سفير اليمن عرض قضايا الحوار الوطني في صنعاء، أكد ان الحوار انجز شوطاً واسعاً لحل مهمات المرحلة الانتقالية، ويعمل الآن على حل قضية جنوب اليمن وقضية الحوثيين في شمال البلاد، وتم الاتفاق المبدئي ان يكون حل "القضية الجنوبية" في اطار دولة اتحادية، والحوار يدور بين اقليمين شمالي وجنوبي أم عدة اقاليم.

واشار ان مهمة الحوار الوطني وضع أسس بناء دستور ديمقراطي جديد، دولة مدنية، وقانون انتخابات تعددية جديدة.

سفير الكويت اشار الى المخاطر المحيطة بدول الخليج العربي، وأكد ان تطور التنسيق والعمل المشترك بين دول مجلس التعاون في الخليج يشكل أساس الدفاع عن اقطار ودول الخليج العربي.

وأكد مساندة الكويت قيادة وشعباً ودولة لشعب فلسطين وحقوقه الوطنية بتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس، وحق عودة اللاجئين عملاً بقرار الأمم المتحدة 194.

اخر الأخبار