النضال الشعبي نقدر الجهد الوطني الكبير الذي تقوم به الجزائر تجاه قضية شعبنا 

تابعنا على:   12:25 2022-05-19

أمد/ الجزائر: أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني على عمق العلاقات الفلسطينية الجزائرية، وأن العلاقة التاريخية بين الجزائر وفلسطين كانت ومازالت تقدم نموذجا للأخوة والمحبة الصادقة. 

وقال ممثل الجبهة فى الجزائر علاء الشبلي،خلال مشاركته بإحتفالية الملتقى الدولي لاصدقاء الثورة الجزائرية، والذي تم فيه تكريم من عاصروا الثورة الجزائرية ومن أبرز الشخصيات ابن المناضل الافريقي باتريس لومبا  وبحضور وزير المجاهدين وشخصيات من الوزارة الأولى ووزارة الخارجية الجزائرية، نقدر الجهد الوطني الكبير الذي تقوم به الجزائر تجاه قضية شعبنا وهذا العمل دليلا على الوفاء والالتزام الجزائري بالقضية الفلسطيني . 

وأضاف الشبلي، أن الجزائر رئيسا وحكومة وشعبا واحزابا دوما في المقدمة بالدفاع عن فلسطين وقضيتها.  

ويتواصل  الملتقى على مدار يومين، وينظم من طرف وزارة المجاهدين وبالتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج احياءا للذكرى ال 60 لعيد الإستقلال.  

وحضر مراسم الافتتاح مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالعلاقات الخارجيةعبد الحفيظ علاهم، ومستشار رئيس الجمهورية المكلف بالأرشيف الوطني والذاكرة الوطنية عبد المجيد شيخي، ومستشار رئيس الجمهورية المكلف بالثقافة والسمعي البصري أحمد راشدي وأعضاء من الحكومة وشخصيات تاريخية وسياسية.  

وتدور محاور هذا اللقاء الدولي الذي ينظم تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون، وهذا في إطار الاحتفالات المخلدة للذكرى ال60 لاسترجاع السيادة الوطنية، حول القيم الإنسانية في مواثيق الثورة الجزائرية ودورها في نسج العلاقات مع أمم العالم وكذا مساهمة أصدقاء الثورة في دعم كفاح الشعب الجزائري، إضافة إلى مقاربات تحصين وبعث تجربة أصدقاء الثورة الجزائرية. 

كما ستلقى محاضرات لأساتذة وباحثين جامعين من الجزائر وعدد من الدول الشقيقة والصديقة وكذا شهادات حية لأصدقاء الثورة، إلى جانب تنظيم معارض للكتب والصور التاريخية لأصدقاء الثورة وأخرى خاصة بالصناعة التقليدية. 

اخر الأخبار