بابا الفاتيكان يطلق حملة لإغاثة ضحايا "هايان"

تابعنا على:   02:42 2013-11-12

أمد / وكالات : أطلق بابا الفاتيكان حملة لجمع التبرعات لإغاثة ضحايا إعصار "هايان"، الذي ضرب عدة دول بجنوب شرق آسيا، أواخر الأسبوع الماضي، مخلفاً ما يزيد على 10 آلاف قتيل، إضافة إلى ملايين المشردين، كما تسبب بدمار واسع في الفلبين.

وقال البابا فرانسيس، في رسالة عبر موقع "تويتر"، الاثنين: "فلنتذكر الفلبين، وفيتنام، وسائر المنطقة المنكوبة، بسبب إعصار هايان، الأسوأ في التاريخ"، داعياً إلى الصلاة من أجل الضحايا، وتقديم مساعدات عاجلة لهم، وفق ما جاء على الموقع الرسمي للفاتيكان.

وجاء في بيان، صدر عن المجلس البابوي، أنه "وعلى إثر إعصار هايان، الذي ضرب الفلبين نهاية الأسبوع الفائت، مسبباً مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص، قرر قداسة البابا فرنسيس، من خلال المجلس الحبري (قلب واحد)، إرسال مساعدة أولية بقيمة 150 ألف دولار لإغاثة السكان."

وأشار البيان إلى أن المبلغ سيتم توزيعه من خلال الكنيسة المحلية على المناطق الأشد تضرراً من الكارثة الطبيعية، من أجل دعم أعمال إغاثة النازحين والمتضررين من الفيضانات، كما يشكل "علامة ملموسة عن قرب الحبر الأعظم الروحي من كل الأشخاص والمناطق المتضررة."

وأشار البيان إلى أن "مجلس أساقفة إيطاليا الكاثوليك" أعلن عن تقديم مساعدة مالية بقيمة ثلاثة ملايين يورو، تضامناً مع ضحايا الإعصار، الذي تسبب بتشريد ما يزيد على 4 ملايين طفل، وفق تقديرات للأمم المتحدة.

من جانبها، أعلنت الحكومة الأمريكية عن تقديم مساعدات عاجلة بقيمة 20 مليون دولار، لضحايا الإعصار، تتضمن إقامة مخيمات لإيواء النازحين، ومساعدات غذائية، ومواد إغاثة طارئة.