القاهرة: زيارة الطراد الروسي تأتي في إطار تعزيز العلاقات العسكرية

تابعنا على:   22:50 2013-11-11

أمد / القاهرة / وكالات : ذكر المتحدث العسكري المصري العقيد أحمد محمد علي، أن زيارة الطراد الروسي "فارياغ" صباح اليوم، تأتي في إطار تعزيز الروابط والعلاقات العسكرية بين القوات البحرية المصرية والروسية.

وأوضح المتحدث العسكري أن زيارة "فارياغ" هي أول زيارة لسفينة حربية روسية إلى ميناء الإسكندرية منذ عام 1992، وأنها تأتي تزامناً مع زيارة مرتقبة لوزيري الخارجية والدفاع الروسيين، سيرغي لافروف وسيرغي شويغو، إلى القاهرة يومي 13، 14 من نوفمبر الجاري.

 وأشار إلى أنه كان في استقبال السفينة الحربية الروسية قائد قاعدة الإسكندرية البحرية، حيث جرت لها مراسم استقبال طبقا للتقاليد والأعراف البحرية بتبادل إطلاق 21 طلقة مدفع من إحدى القطع البحرية المصرية يصاحبها الموسيقات العسكرية.

 ولفت إلى أن الطراد الروسي "فارياغ" يبدأ مهمته الأولى في البحر المتوسط لتوحيد مجموعة السفن والقوارب التابعة للبحرية الروسية بالمنطقة، وذلك مروراً بقاعدة الإسكندرية البحرية والتى تستمر زيارته لها لمدة 6 أيام.

 وذكر ان قائد الطراد الروسي وبرفقته عدد من ضباط الطاقم قاموا بوضع أكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء القوات البحرية تقديراً لما قدمته البحرية المصرية من بطولات يحفل بها التاريخ البحري عالمياً.

 

اخر الأخبار