الجهاد: القدس محور الصراع ولن نتخلى عن واجبنا

تابعنا على:   14:08 2022-02-22

أمد/ غزة: أكدت حركة الجهاد في فلسطين يوم الثلاثاء، أن القدس هي محور الصراع بين تمام الحق وتمام الباطل، وإن الشعوب العربية والإسلامية لن تتخلى عن دورها في هذا الصراع.

وشددت الجهاد في بيان صدر عنها، على وقوفها ومساندتها ودعمها للمقاومة ولحالة الصمود والرباط التي يشكلها المقدسيون ومن خلفهم الشعب الفلسطيني الذي يقف في الخندق المتقدم دفاعاً عن هوية القدس وعن تاريخها وترابها وكل معالمها

وقالت، أن "أسبوع القدس العالمي ينطلق يوم الجمعة 23 رجب 1443، 24 فبراير 2022، متزامناً مع ذكرى تحرير القدس على يد القائد صلاح الدين في 27 من شهر رجب عام 583هـ، ولقد وافق هذا التحرير ذكرى الإسراء والمعراج، التي رسخت مكانة المسجد الأقصى وربطت بين القدس ومكة برباط القداسة والعقيدة".