وختام نصار لقائمة "نعمت"..

الديمقراطية تنتخب "عزيز بسيوني" لرئاسة قائمتها للانتخابات النقابية

تابعنا على:   16:59 2022-02-16

أمد/ غزة: انتخب مجلس الجبهة الديمقراطية القطري في نهاية الأسبوع، الشاب عزيز بسيوني، لرئاسة قائمة الجبهة في الانتخابات النقابية العامة (الهستدروت) التي ستجري في 24 أيار المقبل، كما انتخب الرفيقة ختام (واكد) نصار، رئيسة لقائمة المجلس النسائي النقابي "نعمت".

وعقد مجلس الجبهة القطري اجتماعه في شفاعمرو مساء يوم السبت الماضي. وافتتح الجلسة، نائب رئيس الجبهة الرفيق نكد نكد، وقدم سكرتير الجبهة الرفيق منصور دهامشة، بيانا حول استعدادات الجبهة لانتخابات اتحاد النقابات العامة (الهستدروت) في 24 أيار المقبل، إذ أن الاستعدادات هي على المستويين القطري واللوائي.

والانتخاباتالانتخابات، حول آخر التطورات على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

وقاد الانتخابات في المجلس، التي شهدت منافسات على القائمتين، رئيس لجنة المراقبة القطرية، المحامي الرفيق سعيد نعامنة.

وفاز برئاسة القائمة العامة القطرية للجبهة، الرفيق الشاب عزيز بسيوني، من الناصرة، الذي سيكمل بعد شهرين عامه الـ 35، وصاحب مؤهلات مهنية وعلمية ذات صلة مباشرة بالقضايا النقابية. ويُعد بسيوني بانتخابه هذا، الشاب الأصغر عمرا الذي يتولى رئاسة قائمة قطرية للجبهة والحزب الشيوعي، منذ عشرات السنين.

وقد انضم بسيوني لصفوف الشبيبة الشيوعية طفلا في صفوف "أبناء الكادحين"، ثم الشبيبة، التي تولى فيها مسؤولية فرع الناصرة للشبيبة لعدة سنوات، وبعد ترفيعه لصفوف الحزب بسنوات، انتخبه رفاقه في فرع الحزب سكرتيرا للفرع (مسؤولا اول)، وكان أيضا الرفيق الأصغر سنا الذي يتولى هذه المسؤولية الهامة في الحزب، في العقود الخمسة الأخيرة.

وفازت برئاسة القائمة القطرية للمجلس النسائي (نعمت) في اتحاد النقابات، الرفيقة ختام نصار، التي تتولى في السنوات العشر الأخيرة، رئاسة مجلس "نعمت" اللوائي لمنطقتي شفاعمرو والبطوف، وهي عاملة اجتماعية، وقادت مجلس نعمت اللوائي بجدارة، وحققت في هذه الفترة إنجازات للمجلس، ودفعت بعمله الى الأمام.

كما أن الرفيقة نصار تتولى منصب نائبة رئيس الجبهة الديمقراطية منذ العام 2017.

وبموجب دستور الجبهة، كما ستعقد اجتماعات لأعضاء مجلس الجبهة القطري على مستوى الألوية، بحسب تقسيم اتحاد النقابات للمناطق، خاصة في لواء الناصرة والمثلث الجنوبي، ولواء الجليل المركزي الذي يضم منطقتي شفاعمرو والبطوف.