صيدم يتحدث عن الملفات التي ستكون على طاولة المجلس المركزي الفلسطيني

تابعنا على:   10:14 2022-02-07

أمد/ رام الله: تحدث نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح صبري صيدم، يوم الاثنين، عن الملفات التي ستكون على طاولة البحث في الاجتماع الثاني للمجلس المركزي الفلسطيني والذي انطلقت أعماله مساء الأحد.

وأوضح صيدم في تصريح لإذاعة "صوت فلسطين"، أن المجلس وبعد ان أقر جدول الأعمال سيخصص جل اجتماعه اليوم لمراجعة الوضع السياسي الفلسطيني.

 وأضاف صيدم، أن المجلس المركزي سيعمل اليوم على مراجعة تنفيذ قرارات المجلس المركزي الخاصة بالعلاقة مع الاحتلال الإسرائيلي وسبل تنفيذ قراراته السابقة.

وأشار صيدم، إلى أن المجلس يبحث أيضاً طبيعة العلاقة مع الإدارة الأمريكية والتقاعس الأمريكي الواضح تجاه القضية الفلسطينية خاصةً بعد مرور عام على تولي الرئيس الأمريكي جو بايدن لمنصبه.

 ولفت صيدم، إلى أن المجلس سيبحث أيضاً القضايا والملفات التي تم طرحها في محكمة الجنايات الدولية، كمل سيبحث الاتفاقيات والمنظمات الدولية التي انضمت لها فلسطين خلال الفترة الماضية وما تبقى منها كما ووضع فلسطين في المنظمات التي انضمت لها.

وأكد صيدم، أن المجلس سيقوم أيضاً بمراجعة قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، كما وقرارات القمم العربية ومن بينها مبادرة السلام العربية.

وأوضح صيدم، أنه ستتم دراسة مفاهيم العمل الفلسطيني المقاومة وتفعيل ادواته لمواجهة الاحتلال والاستيطان، كما سيتم بحث ضرورة إنهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الفلسطينية.

اخر الأخبار