التنمية الاجتماعية والحركة العالمية يبحثان سبل التعاون المشترك لتطوير الخدمات المقدمة للأطفال

تابعنا على:   11:35 2022-01-31

أمد/ رام الله: بحث وزير التنمية الاجتماعية د. أحمد مجدلاني خلال لقائه يوم الاثنين، مدير عام الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين خالد قزمار سبل تعزيز التعاون والشراكة، بما يحقق المصلحة الفضلى للأطفال ويوفر الحماية والرعاية لهم ؛ جاء ذلك بحضور مدير عام الادارة العامة للأسرة والطفولة محمد القرم ومنسق مراكز الدفاع القانوني الاجتماعي في الحركة سوسن صلاحات.

وزير التنمية د. أحمد مجدلاني قال " أن الوزارة والحكومة الفلسطينية تدعم وتناصر جهود الحركة العالمية في مواجهة قرار ما يسمى وزارة القضاء الإسرائيلية بتصنيف الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين بالارهاب مستنكرا ذلك القرار الذي أصدره قضاء الاحتلال بحق الحركة وعدد من المؤسسات الفلسطينية. 

وتابع د. مجدلاني " ،أن التعاون بين الوزارة والحركة أصيل ومتواصل من أجل توفير كل خدمات الحماية والرعاية والدعم النفسي والاجتماعي للأطفال بما يحقق المصلحة الفضلى لهم." 

وأكد وزير التنمية ان الوزارة تولي أهمية كبيرة لدور الشركاء في قطاع الطفولة والحركة العالمية للعمل على تطوير الخدمات التي تقدمها الوزراة للأطفال والمتمثلة بخدمات حماية ورعاية الاطفال في أسرهم وأسر بديلة ومؤسسات الرعاية، وخدمات الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال، وأسرهم وخدمات الدعم القانوني وخدمات الرعاية الصحية والدعم والمناصرة لحقوق الطفل وتنمية القدرات والتأهيل والمشاركة المجتمعية اضافة للمساعدات المباشرة وغير المباشرة للأطفال وأسرهم.

كما أوضح وزير التنمية ،أن الفريق الوطني الخاص بإعداد تقارير التزام دولة فلسطين باتفاقية حقوق الطفل يواصل عمله لاعداد التقارير الخاصة بالبروتوكولات المتعلقة بالاتفاقية ويكثف العمل العمل لتنفيذ توصيات لجنة حقوق الطفل المتعلقة بالتزام دولة فلسطين باتفاقية حقوق الطفل.

بدوره استعرض قزمار آخر تطورات العمل على صعيد المجلس الوطني للطفل والبرلمان الموحد للاطفال، اضافة لترميم وتجهيز مركز دار رعاية الفتيات. مؤكداً على مواصلة التعاون والشراكة مع الوزارة لتقديم أفضل الخدمات للأطفال وتحقيق المصلحة الفضلى لهم.

اخر الأخبار