المطر قادم ليحي القلوب

تابعنا على:   11:20 2022-01-20

يسرى الرفاعي

أمد/ معظم ليال الخريف والشتاء تأتي مثقلة

باليأس والإحباط كقلوب بعض البشر ..

والشاطر من يلحن ويترنم برفق وصبر

حتى تغفو مثقلة بالأوهام دون أوزار ..

وبعضها يأتي راسما البسمة على الشفاه

لتعيش بفرح وسعادة دون ضجر ..

أحيانا تشاهد النجوم حزينة بنصف ضياء

والقمر ظاهر على استحياء دون كبر ..

واسأل دياجي الليل هل الحياة بالأمل

ستعيد سحر النجوم وبسمة القمر ..؟!

فغني للحزن والألم عله يثمل وينام

قبل أواخر الليل وظهور دمعة السحر..

فلا تيأس ولا تحبط ولا تهاجر ولا تتأثر

سيعود كل ما ذبل وشحب من ربيع العمر ..

فكل الغابات والسهول همست بحنان

أن الخريف ذاهب بشحوبة وإحباطه الغابر..

والمطر قادم ليحي القلوب ويورق الشجر..

ويفوح من السفوح عبير الياسمين والعنبر ..

ما عليك سوى مناجاة الله بكل وقار ..

لتعود المروج خضراء تقطف منها الثمر ..

وناجي ما يسعدك بكل طموح حتى السحر

وناغي بحنان النجوم وترفق بالغيوم والقمر..

وسوف تجد الحياة بين يديك راكعة بإنبهار

فكلما ناجيت الله بخشوع حقق لك القدر. ..

كلمات دلالية