سفارة دولة فلسطين وحركة فتح لدى الجزائر تحي الذكرى السنوية التاسعة لإستهاد الرئيس ياسر عرفات

تابعنا على:   00:17 2013-11-11

 أمد/ الجزائر : بدعوة من سفارة دولة فلسطين بالجزائر وحركة فتح- إقليم الجزائر-، شاركت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وأبناء الجالية الفلسطينية والنقابات والمنظمات الجماهيرية الفلسطينية، إحياء الذكرى السنوية التاسعة لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات في مقر السفارة أمس 09/11/2013 .. وبعد الاستماع للنشيدين الوطنيين الجزائري والفلسطيني، ألقى  السفير حسين عبد الخالق كلمة مطولة تحدث فيها عن مناقب الرئيس الشهيد عرفات النضالية، الدبلوماسية والإنسانية، والذي ضحى بحياته دفاعا عن الثوابت الوطنية الفلسطينية، وأكد أن الوفاء لقائدنا التاريخي الشهيد ياسر عرفات يتجسد بالتمسك بالوحدة الوطنية التي كان الرئيس الشهيد أبا لها، وباستمرار النضال ودعم صمود شعبنا بقيادة أخيه الرئيس أبو مازن حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وتحرير أسرانا وعودة اللاجئين إلى أرضهم، كما حيا صمود شعبنا في الوطن والشتات مطالبا حركة حماس بالانصياع لإرادة شعبنا للعودة إلى حضن الشرعية الفلسطينية بقيادة الأخ الرئيس محمود عباس.

كما قام  عبد اللطيف بدير أمين سر حركة فتح- إقليم الجزائر- بإلقاء كلمة حركة فتح مذكرا بمآثر الشهيد ياسر عرفات ودوره في قيادة النضال الوطني الفلسطيني المعاصر وتحقيق الانجازات والانتصارات حتى أصبحت فلسطين من جديد على خارطة العالم، وأكد بان حركة فتح ستبقى وفية للمبادئ التي استشهد من أجلها الرئيس ياسر عرفات، وحيا صمود جماهير شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات بقيادة الأخ  الرئيس محمود عباس.

اخر الأخبار