أشغال حماس: (2022) سيكون الانطلاقة الجدية لإعمار غزة

تابعنا على:   15:09 2022-01-02

أمد/ غزة: قال المهندس ناجي سرحان، وكيل وزارة أشغال حماس في غزة يوم الأحد، إن عام 2022 سيشهد انطلاقة جدية في ملف إعادة إعمار قطاع غزة، مرجحًا أن تعلن الكويت قريبًا عن منحة جديدة لإعمار القطاع، بالإضافة إلى المنحتين القطرية والمصرية.

وأضاف سرحان في تصريحات صحفية، "بدأنا في عملية تعويض المنازل المتضررة بشكل جزئي من خلال (الأونروا) ومؤسسات أخرى، كما نتوقع بدء أعمار المنازل المدمرة بشكل كامل خلال شهر يناير الجاري عبر وكالة الغوث أيضًا، بتمويل من المنحة القطرية".

وأوضح سرحان أن وزارته تضغط على المصريين والقطريين حتى تكون الأبراج على رأس الأوليات، معبرا عن أمله في أن يبدأ البناء خلال العام الجاري سواء الأبراج التي دمرت خلال المعركة الأخيرة أو التي دمرت في السنوات الماضية.

وحول المدن المصرية المنوي تدشينها في غزة، قال: "طرحنا مناقصات المدن المصرية الثلاث المنوي تنفيذها بمنطقة المدرسة الأمريكية شمال القطاع، ونتوقع أن تبدأ أعمال البناء خلال شهر يناير الجاري، بالإضافة إلى دراسة مخططات عدد من الكباري، في مناطق الشجاعية ومنطقة السرايا مع دراسة بدائل لها".

وكشف: عن طرح مخططات لمشاريع استراتيجية جديدة منوي تنفيذها في قطاع غزة، أبرزها شارع الكرامة الممتد من منطقة الشهداء "نتساريم" وصولًا إلى مدخل بيت حانون شمال قطاع غزة، بالإضافة إلى استكمال شارع البحر (الرشيد) ليصل إلى جنوب القطاع، كما سيتم طرح تنفيذ بعض الطرق الشريانية التي تصل بين شرق وغرب القطاع، من بينها شارع الحرية الذي تم إنجاز المرحلة الأولى منه.

وقال "لدينا منحة قطرية بـ 500 مليون دولار وأخرى مصرية بـ 500 مليون دولار، كما نتواصل مع الأشقاء في الكويت حاليًا، للدخول مرة أخرى على خط الإعمار، ونتوقع أن تعلن الكويت قريبًا عن منحة جديدة للقطاع".

وقدًر سرحان أن قطاع غزة بحاجة إلى 3.8 مليار دولار حتى يخرج من الضائقة الحالية، مطالبًا الاشقاء العرب والمسلمين بدعم القطاع المحاصر ومده بما يلزم للصمود والاستمرار.

وأشار سرحان إلى العديد من المشاريع الاستراتيجية المخطط تنفيذها في قطاع غزة، من بينها شارع "الكورنيش" من منطقة السودانية حتى الواحة شمال قطاع غزة، والذي سيمتد حتى بيت لاهيا شمال القطاع، بتمويل من المنحة المصرية.

اخر الأخبار