عباس التقى منصور..والفرا: بحثا ملفات المفاوضات والمصالحة ومصر تؤكد أن بحثها عندما تسمح الظروف

تابعنا على:   15:49 2013-11-10

أمد/ القاهرة: اجتمع الرئيس محمود عباس اليوم الأحد، مع الرئيس المصري عدلي منصور، في قصر الاتحادية الرئاسي بالقاهرة.

وتركز البحث في الاجتماع على مجمل التطورات في الأرض الفلسطينية في ظل استمرار الاستيطان والتصعيد الإسرائيلي، ونتائج المفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، بالإضافة إلى نتائج لقاء الرئيس عباس مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

كما تطرق الاجتماع إلى الجهود المبذولة لإنجاز اتفاق المصالحة الفلسطينية وتطبيقه برعاية مصرية، حيث قدم الرئيس الشكر للقيادة المصرية على جهودها المستمرة في دعم الشعب الفلسطيني ومناصرته ودعم حقوقه الثابتة، وعلى مساعيها الجادة لطي صفحة الانقسام الفلسطيني وتعزيز الوحدة الوطنية.

وقال الفرا في تصريح صحفي، إن اللقاء كان هاما، حيث استعرض الرئيس عباس تطورات القضية الفلسطينية ومسيرة المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي والتي تتم برعاية أمريكية، والى أين وصلت هذه المفاوضات والعقبات التي تواجهها. 

وأضاف أن الرئيس المصري أكد خلال اللقاء أن مصر ستبذل أقصى جهد لإنجاح المفاوضات على أساس إحقاق الحق الفلسطيني بما يؤدي إلى الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، مشيرا إلى أن العوائق التي تعيق المفاوضات هي الحدود والأمن، ونأمل تجاوزها. 

وحول ملف المصالحة، قال الفرا، تم الاتفاق مع القيادة المصرية بتفعيل الملف واللقاءات فور سماح الظروف السياسية المصرية. 

اخر الأخبار