ين ثاني: القمة القطرية التركية ستركز على تطورات القضية الفلسطينية وستشهد توقيع 12 اتفاقية

تابعنا على:   14:03 2021-12-06

أمد/ الدوحة: أكد نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، يوم الاثنين على أن اللقاء الذي سيجمع أمير دولة قطر والرئيس التركي، سيشهد توقيع عشرات الاتفاقيات، إضافة إلى بحث تطورات الملف الأفغاني سياسيًا وإنسانيًا، كما سيركزان على تطورات القضية الفلسطينية، وفق وكالة الأنباء القطرية.

وثمن وزير الخارجية القطري علاقات دولة قطر مع  الجمهورية التركية التي شهدت تطورا ملحوظا في مختلف المجالات.

وقال في مؤتمر صحفي مع مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي، بمناسبة انعقاد الدورة السابعة لاجتماع اللجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية :"إن العلاقات بين قطر وتركيا هي علاقلات استراتيجية واستثنائية مرتبطة بالكثير من القيم والمشتركات بين البلدين"، مؤكدًا التطلع إلى الزيارة التي سيقوم بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى الدوحة غدًا الثلاثاء.

وأشارإلى أن القمة القطرية التركية ستركز على تطورات القضية الفلسطينية، كما أنه ناقش مع نظيره التركي التطورات في العراق وسوريا وملفات إقليمية أخرى.

ولفت وزير الخارجية القطري، إلى أن القمة القطرية التركية ستشهد توقيع مزيد من الاتفاقيات بين البلدين تصل إلى 12 اتفاقية في مجالات متعددة.

من جهته أكد  وزير الخارجية التركي، أن بلاده تتبنى مواقف مشتركة مع  دولة قطر في كثير من الملفات وبينها الملف الأفغاني، كما تم  رصد مبالغ مالية للمساهمة في الجانب الإنساني في أفغانستان، والتعاون للحفاظ على سير العمل في مطار كابل.

وبين وزير الخارجية التركي أن العلاقات في تطور مستمر ونحاول تقليل التدابير بين البلدين بشأن كورونا.

وأوضح أنه سيتم توقيع اتفاقيات جديدة مع قطر ، مشيرًا إلى السعي لتعزيز علاقاتنا مع الدوحة في مجالات عدة.

وتابع أوغلو : "صادراتنا في ارتفاع مستمر واقتصادنا ينمو بشكل كبير، وما تتعرض له الليرة التركية له انعكاس على التضخم وهي مشكلة مؤقتة".

وكان د.مصطفى كوكصو سفير الجمهورية التركية بالدوحة، قد أعلن أن الدورة السابعة للجنة الإستراتيجية العليا المشتركة بين قطر وتركيا ستعقد في الدوحة، غدًا الثلاثاء السابع من شهر ديسمبر الجاري.

اخر الأخبار