جواد ناجي : يرحب بزيارة نائب وزير التجارة الصيني

تابعنا على:   13:48 2013-11-10

أمد / رام الله : رحب مسئول فلسطيني اليوم بزيارة نائب وزير التجارة الصيني لي جين تساو المقررة إلى الأراضي الفلسطينية في 17 من شهر نوفمبر الجاري، واصفا إياها "بالمهمة".

وقال وزير الاقتصاد في السلطة الفلسطينية جواد ناجي، في تصريح لوكالة أنباء (شينخوا)، إن الزيارة تكتسي أهمية في تطوير وتعزيز علاقات التعاون الاقتصادية والتجارية مع الصين، والعمل على زيادة حجم التبادل التجاري معها.

وأشار إلى حاجة السلطة الفلسطينية لدعم الأصدقاء الصينيين لتمكين الشعب الفلسطيني من بناء اقتصاد قوي قادر على الديمومة وتأمين حياة كريمة للشعب الفلسطيني.

ودعا ناجي الصين، إلى تقديم مساعدات للصناعات الوليدة والناشئة الفلسطينية، وبناء مناطق صناعية لها في الضفة الغربية لما تمتلكه من خبرة واسعة في هذا المجال.

ولفت إلى أنه سيبحث مع نائب وزير التجارة الصيني إمكانية إعطاء أفضليات تجارية عند تصدير بعض السلع الفلسطينية التي تحتاجها السوق الصينية.

وقال ناجي، إن موضوع خريجي الجامعات الفلسطينية العاطلين عن العمل سيكون أحد أهم القضايا التي سيناقشها الاجتماع المرتقب من خلال إمكانية تخصيص صندوق لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي من شأنها المساهمة في تشغيل الخريجين، وزيادة النمو الاقتصادي، وخلق فرص عمل.

وأضاف "نحرص على تأسيس مجلس أعمال مشترك بين رجال الأعمال الفلسطينيين ونظرائهم الصينيين يساهم في تطوير وتعزيز علاقات التعاون الاقتصادية والتجارية، والعمل على تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، والحصول على دعم صيني في مجال الصناعة والاستثمار".

ويواجه الاقتصاد الفلسطيني تراجعا مضطردا في نسب النمو محققا نسبة لم تتجاوز 4.5 في المائة حتى منتصف العام الجاري، مقارنة مع معدل وصل إلى 9 في المائة قبل ثلاثة أعوام.

اخر الأخبار