تايمز: بي إن سبورتس طلبت من أبوتريكة عدم التعبير عن آرائه على الهواء لكنها لن تطرده

تابعنا على:   21:16 2021-11-30

أمد/ تعرضت مجموعة قنوات beIN الإعلامية التي تتخذ من قطر مقرًا لها لانتقادات حادة بسبب تصريحات النجم المصري المعتزل محمد أبوتريكة، أحد أشهر النقاد في القناة، ضد حملة الدوري الإنجليزي الممتاز المساندة للمثلية الجنسية، لكن في الوقت ذاته  لفتت المحطة انتباه لاعب وسط الأهلي السابق إلى ضرورة عدم الكشف عن آرائه الشخصية خلال تحليل المباريات بالقناة.

وقال أبوتريكة، البالغ من العمر 43 عامًا، إن هذه الحملة ”تتعارض مع الطبيعة البشرية“، ودعا لاعبي كرة القدم المسلمين إلى مقاطعة حملة ”قوس قزح“ في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأصبح الدوري الإنجليزي على مدار السنوات القليلة الماضية، يظهر دعمًا لهذه الظاهرة، من خلال ارتداء قادة الأندية الـ20 في المسابقة شارة ملونة.

وأضاف أبوتريكة أن هذه الظاهرة لا تتوافق مع الإسلام على الهواء مباشرة على قناة beIN Sports، التي تبث مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك إثر مباراة تشيلسي، ومانشستر يونايتد، يوم الأحد الماضي.

وتابع: ”صحيح أن الدوري الإنجليزي هو الأقوى عالمًيا من الناحية الفنية، لكن هناك ظواهر لا تناسب عقيدتنا وديننا“.

وقال مارتن زيغلر، كبير المراسلين الرياضيين في صحيفة ”التايمز“ البريطانية، في تقريره عن الموضوع إن اللقطات التي تبث على الهواء تتم مراجعتها داخليًا بواسطة beIN، التي تحركت، يوم الثلاثاء، لإبعاد نفسها عن تعليقات أبوتريكة عبر نشر بيان رسمي تقول فيه إن ما قاله النجم المصري يعبر عن رأيه الشخصي.

وقال متحدث باسم beIN: ”بصفتنا مجموعة إعلامية عالمية، فإننا نمثل وندعم الأشخاص والأسباب والمصالح من كل خلفية ولغة وتراث ثقافي في 43 دولة متنوعة بشكل كبير، كما نعرض كل يوم“.

وتحدثت BeIN Sport مع أبوتريكة بشأن التعبير عن آرائه الشخصية على الهواء المباشر، لكنها في النهاية لن تطرده بسبب هذه الآراء الشخصية التي لا تعبر عن وجهة نظر القناة، وفقًا لبيانها الرسمي.

وتأتي انتقادات أبوتريكة للحملة المؤيدة للمثلية قبل أقل من عام من نهائيات كأس العالم قطر 2022، وهي المرة الأولى التي تقام فيها أكبر بطولة للعبة في الشرق الأوسط.

وشبكة beIN Sports هي المحطة التلفزيونية الرياضية المهيمنة في منطقة الشرق الأوسط، كما تدير قنوات في: فرنسا، والولايات المتحدة، وكندا، وأستراليا، ونيوزيلندا، وتركيا، وهونغ كونغ، وسنغافورة، وبروناي، وأفريقيا، وماليزيا، وإندونيسيا، والفلبين، وتايلاند.

ولعب أبوتريكة، الذي اعتزل كرة القدم، العام 2013، أكثر من 100 مباراة لمنتخب مصر وساهم بفوز ”الفراعنة“ بكأس الأمم الأفريقية 2006 في القاهرة و2008 في غانا.

اخر الأخبار