إلى أين نذهب ولِمَن ..؟

غزة: متضررو حرب مايو سكان عمارة شراب يصرخون: أنقذونا من عربدة فئة ظالمة تبحث تهجيرنا!

تابعنا على:   21:18 2021-11-29

أمد/ غزة: أرسل متضرري حرب 2021م سكان عمارة شراب النصر، يوم الاثنين، رسالة تعبر عن آلامهم وحرمانهم من منازلهم ومكان آمن يحتويهم، وعبر المتضررين عن الظلم الواقع عليهم من الاحتلال الإسرائيلي والقائمين على إيوائهم، مطالبين الجميع بالتحرك والوقوف بجانبهم.

وقال المتضررين في رسالتهم، التي وصلت "أمد للإعلام": "نحن إخوانكم سكان عمارة شراب الناجين من العدوان الأخير على قطاع غزة، وقد دمرت منازلنا وأُخرجنا من ديارنا."

وتابعوا بألم: "لقد وقع علينا ظلم كبير من الاحتلال الاسرائيلي، وظلم ذوي القربى، وخاصة من الذين قاموا بإيوائنا في السكن بعد انتهاء الحرب."

وأكد المتضررون أنهم الآن يتم مطالبتهم بالرحيل عن السكن بحجة عدم وجود دعم جديد للايواء، لستة أشهر قادمة، وقد قاموا قبل 80 يوم بالمباركة لنا على تجديد لمدة ستة أشهر أخرى."

وعما حصل معهم من أصحاب المكان الذي يأويهم، أشاروا في رسالتهم: إلى أنه "اليوم الاثنين 29/11/2022 الساعة (2) مساءً قاموا بكسر باب غرفة الخدمات الخاصة بالعمارة وقطع المياه والكهرباء والمصعد وخط الخدمات، والتهديد باستخدام قوة الشرطة لإخراجنا."

وطالب متضرري حرب 2021م سكان عمارة شراب النصر، قوى فصائل العمل الوطني والإسلامي بالتحرك، والوقوف أمام تلك العربدة، والوقوف إلى جانبهم في هذا الوقت العصيب، مؤكدين أنهم يتعرضون للتهجير القصري من قبل الذين وعدوهم بتمديد مدة السكن.

وتساءل المتضررون في ختام رسالتهم عن الوعود التي تم وعدهم بها لحمايتهم وتوفير متطلباتهم، وعن الدعم لإيوائهم.

اخر الأخبار