كتلة تحرير المرأة ومسارات يٌناقشان تعزيز دور المرأة في العمل السياسي

تابعنا على:   16:33 2021-11-28

أمد/ غزة: التقت كتلة تحرير المرأة الاطار النسوي لجبهة التحرير الفلسطينية، مع مركز مسارات لمناقشة " مبادرة تعزيز دور النساء داخل الأحزاب السياسية الفلسطينية"، ممثلة بروز المصري الناشطة  في مجال توعية المرأة وتثقيفها لأخذ دورها في الحياة الفلسطينية داخل الأحزاب السياسية .

وفي بداية اللقاء رحبت الرفيقة رسمية العرجا مسؤولة كتلة تحرير المرأة في قطاع غزة بالرفاق والرفيقات متوجهة بالشكر الجزيل لمكرز مسارات على اهتمامه ودعمه للمرأة الفلسطينية ومحاولة صقلها لتكون مؤهلة للعب دور أكبر في المرحلة المقبلة .

بدوره تحدث عدنان غريب عضو المكتب السياسي للجبهة ومسؤولها في قطاع غزة، عن دور المرأة الجبهوية منذ تأسيس الجبهة في عام 1958  وأن الرفيقات كن دائما إلي جانب الرفاق  حتى في وضع الميثاق المبدئي للعمل النضالي للجبهة  الذى لم يفرق بين الرجال والنساء، وكان دائما الهدف هو تحرير أرض فلسطين من الاحتلال.

وأضاف غريب، أنه يوجد في الصف الأول والثاني ما يقارب 40% من الرفيقات وتختلف بعض المناطق عن بعضها بسبب الظروف الاجتماعية والبيئية التى تؤثر على عمل المرأة في بعض المناطق، كما أن المرأة تمثل نصف المجتمع وعليها مسؤولية كبيرة في التنشئة والاعداد والتوعية ودعم أخيها الرجل في طريق تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني.

بدورها، قالت روز المصري، إن هذا اللقاء يأتي في اطار اللقاءات الذي يقوم بها المركز من أجل التعرف على طبيعة عمل النساء في الأحزاب والفصائل الفلسطينية ودورها الذي تقوم بها  ومعرفة السلبيات والايجابيات ومحاولة التغلب على المعيقات التي تعترض عمل المرأة، والبحث عن حلول  لهذه المشاكل وأضافت المصري نحن  في اطار تشكيل منتدى للنساء العاملات في المجال السياسي تكون نواتها النساء الفلسطينيات العاملات في الأحزاب الفلسطينية  وبعد هذه اللقاءات سيكون مؤتمر عام لبلورة الأفكار والأسس التي تنظم عمل المرأة في الحياة السياسية الفلسطينية.

اخر الأخبار