إعلان استقلال فلسطين أم "إسرائيل"؟

تابعنا على:   10:12 2021-11-27

بكر أبوبكر

أمد/ إعلان الاستقلال الفلسطيني عام 1988م باعتقادي في أحد الهواجس التي تم تركيب النص من خلالها انطلقت من الرد على ما تسمى اعلان الاستقلال الإسرائيلي عام 1947م حيث الخطاب الموجه بإعلاننا واضح في كثير من النصوص ف"العلاقة العضوية" و" رفض "الأكذوبة القائلة إن فلسطين هي أرض بلا شعب" كما في النص الفلسطيني، تأتي ردًا مباشرا على التزييف الصهيوني عامة، ومنه في نص اعلانهم الذي قال عن اليهود في فلسطين أنهم "أحيوا القفار"!؟ وأنهم استأنفوا "الدولة اليهودية في أرض إسرائيل"!؟
ونجد في النص الفلسطيني لاعلان قيام الدولة (اعلان الاستقلال) مصطلحات "الصمود الأسطوري" للمخيمات بالخارج، ونجد "الانتفاضة الكبرى"...ونجد "الهوية الوطنية" و"شهداء الامة العربية" و"المرأة الفلسطينية الشجاعة حارسة بقائنا وحياتنا وحارسة نارنا الدائمة"...الخ من المفاهيم الثقافية وتلك التعبوية التي اعتقد أنها انطلقت من العزف على وتر النقاط الخمسة التالية المذكورة نصًا وهي:
1-إثارة الوعي، وسبغه بألوان العلم
2-مواصلة النضال
3-بلورة الشخصية
4-تراكمية العمل
5-الاجماع العربي
في النص تعريف سياسي قانوني بشكل الدولة القادمة أيضًا والتي ركزت على 10 نقاط مثل تطوير الهوية الوطنية والثقافية، والمساواة الكاملة، وصون المعتقدات والكرامة الانسانية، والنظام الديمقراطي البرلماني وحرية تكوين الأحزاب وعدم التمييز والتسامح والتعايش، وان فلسطين دولة عربية، وأنها ملتزمة بمباديء الامم المتحدة، ومحبة للسلام وتبتغي السلام القائم على العدل واحترام الحقوق.
حاشية هامة: الكاتب الإسرائيلي إيلان بابيه في كتابه «عشر خرافات عن إسرائيل»، الحقائق في مواجهة التاريخ يفند الخرافات والتي منها المقولة المزيفة القائلة "أرض بلا شعب لشعب بلا أرض".
 

كلمات دلالية