الكيلة: التحقيقات أثبتت عدم وجود فساد مالي وإداري في "صفقة اللقاحات"

تابعنا على:   16:41 2021-11-03

أمد/ رام الله: قالت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة إن التحقيقات أثبتت عدم وجودٍ فساد مالي وإداري في  صفقة اللقاحات، مضيفًة "ظُلمنا كثيراً في ملف صفقة تبادل اللقاحات".

وفي يونيو الماضي، قالت الحكومة الإسرائيلية، إنها اتفقت مع السلطة الفلسطينية على تحويل نحو مليون جرعة من اللقاحات ستنتهي صلاحيتها قريبا، على أن تحصل في المقابل على الكمية ذاتها من الشركة المصنعة نهاية العام الجاري.

ودعت حينها مؤسسات وجهات محلية عديدة، للتحقيق في تفاصيل الصفقة، التي جرى إلغاؤها بعدما تبين قرب انتهاء صلاحيتها

وفي سياق متصل أكدت الكيلة في تصريح لها يوم الأربعاء، أن نسبة من تلقوا اللقاح في الضفة وغزة  بلغت43.7%، ويوجد 374 مركز تطعيم في الضفة وغزة.

وبينت أن من المقرر أن يصل الوزارة  قريباً مليون جرعة لقاح ضد فايروس كورونا بتبرع من الصين.

وذكرت أن فلسطين من الدول المتقدمة في تقديم الطعومات، وفق منظمة الصحة العالمية.

وأشارت إلى أن فلسطين سجلت 4689 حالة وفاة منذ بدء الجائحة، تشكل نسبة 1.3% من عدد الإصابات، موضحة أنه الوزارة  أغلقت غالبية مستشفيات كورونا.

وفيما يتعلق بملف التحويلات، أضافت أن العام الماضي انخفضت فاتورة التحويلات الطبية إلى 850 مليون شيقل، مبينة أن الأسرّة في القطاع الصحي الحكومي تكفي لـ 53% من المواطنين المؤمّنين.