بركة يدين إطلاق النار على "مقر الحزب الشيوعي والجبهة" في سخنين

تابعنا على:   08:54 2021-10-31

أمد/ تل أبيب: أدان رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، محمد بركة، جريمة إطلاق النار الكثيف على مقر الحزب الشيوعي والجبهة الديمقراطية في مدينة سخنين، مساء يوم السبت، ويحذر من أن عصابات الجريمة تتمادى أكثر وأكثر في انفلاتها، بتشجيع من تواطؤ الشرطة والأجهزة ذات العلاقة.

وقال بركة في بيان صدر عنه يوم الأحد ووصل "أمد للإعلام" نسخةَ منه، إن مشاهد إطلاق النار على مقر الحزب الشيوعي والجبهة، وبهذه الكثافة تؤكد أن من أقدم على هذه الجريمة جاء بهدف القتل، ولا أقل من هذا، ولحسن الحظ أن المقر في تلك الساعة لم يكن فيه أحد.  

وأكد بركة، أنه لم يعد سرا ضلوع المؤسسة الحاكمة في رعاية وحماية عصابات الاجرام، ولذلك فإن عناصر ارهاب الجريمة أصبحوا يتمادون في استهداف الاحزاب السياسية، والعمل السياسي في خدمة المؤسسة الاسرائيلية، بالذات ان إطلاق النار جاء بعد مسيرة السيارات الجبارة التي اقفلت شوارع البلاد يوم الخميس الماضي، احتجاجا على استفحال الجريمة برعاية الشاباك.

وشدد على الحاجة لإظهار صلابة موقف وحدوية، في ادانة مثل هذه الجرائم، وعلى الشرطة والأجهزة الحكومية ذات الشأن، أن تكف عن جريمة التواطؤ القائمة منذ سنوات طوال، لأن النيران تتمدد أكثر فأكثر، وقد يأتي وقت سيكون من الصعب وقفها، وكما يبدو هذا ما تسعى له حكومات إسرائيل.

اخر الأخبار