رحيل العميد المتقاعد عدنان محمد محمود بليدي عضو المجلس الوطني الفلسطيني (1951م – 2020م)

تابعنا على:   18:00 2021-10-27

لواء ركن/ عرابي كلوب

أمد/ المناضل/ عدادن محمد محمود بليدي من مواليد مدينة طولكرم بتاريخ 5/1/1951م من عائلة مكونة من أربعة ذكور وأثنتان من الأناث، لعائلة وطنية مناضلة عاشت اللجؤ خلال نكبة عام 1948م أ س ت ش ه د والده وهو طفل صغير وهو شقيق اللواء البحري المرحوم/ عصام محمد محمود بليدي من قادة القوة البحرية الفلسطينية.

التحق مبكراً في حركة فتح عام 1967م، شارك في العديد من العمليات الفدائية داخل الأرض المحتلة، بتاريخ 1/1/1971م اعتقل المناضل/ عدنان بليدي في عرض البحر الأبيض المتوسط حيث كان قادماً لتنفيذ عملية فدائية حيث خرج من مدينة اللاذقية السورية، تعرض لتحقيق ممنهج وتعذيب جسدي ونفسي وحكمت عليه المحكمة العسكرية الصهيونية بالسجن لمدة خمسة وعشرين عاماً، كان خلالها في السجون والمعتقلات الصهيونية من كوادر حركة فتح المميزين.

تم الإفراج عنه في صفقة تبادل الأسرى بتاريخ 20/5/85م.

المناضل/ عدنان بليدي، نظيف اليد والقلب واللسان الفلسطيني الأصيل صاحب الأخلاق الحميدة وطبيعة هادئة مناضل شريف وقمة في الأخلاق والتواضع مكافحاً مثابراً صاحب العمل الوطني الصادق، والبصمات الوطنية والنضالية من أجل القضية الفلسطينية خلال مشواره الحافل من أجل فلسطين.

مناضلاً وفياً مخلصاً لقضيته وشعبه وحركته الرائدة حركة فتح، أفنى عمره من أجل وطنه وقضيته الماجدة.

بعد الإفراج عنه عام 1985م أبعد إلى الأردن.

عاد إلى أرض الوطن مع عودة قوات الأمن الوطني الفلسطيني وأنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية حيث التحق بقوات الأمن الوطني ومنح رتبة العميد.

عين عضوا في المجلس الوطني الفلسطيني.

قام بتأسيس راديو وتليفزيون كل الناس بمدينة طولكرم وهو عضو بنقابة الصحفيين الفلسطينيين.

المناضل/ عدنان بليدي متزوج وله أبنه واحدة.

ترجل المناضل/ عدنان محمد بليدي فجر يوم الثلاثاء الموافق 27/10/2020م بعد أن جفت سواقي الأرض وجف الدمع في المقل فهو المناضل والشاعر والمثقف والثائر الذي حمل بندقية إلى جانب دفاتر وأقلام وعبر الحدود ليكتب قصيدته الأولى (معلقات على جدار الهزيمة) بالدم والرصاص.

شيع إلى مأواه الأخير بعد الصلاة عليه في مسجد البركة في طولكرم بجنازة عسكرية مهيبة.

رحم الله العميد المتقاعد/ عدنان محمد محمود بليدي وأسكنه فسيح جناته.

هذا ونعت حركة فتح المناضل الكبير والأسير المحرر/ عدنان بليدي (أبو محمد) عضو المجلس الوطني الفلسطيني ابن مدينة طلولكرم الذي توفي صباح الثلاثاء الموافق 27/10/2020م.

وتقدمت الحركة بخالص العزاء والمواساة من آل بليدي الكرام وعائلته سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ونعت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين فقيدهم العميد/ عدنان بليدي (أبو محمد) الذي وافته المنية فجر الثلاثاء الموافق 27/10/2020م والذي أمضى زهرة شبابه في المعتقلات الإسرائيلية وتم الإفراج عنه في صفقة تبادل للأسرى عام 1985م وتقدمت الهيئة لذويه بأحر التعازي والمواساة سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ونعي آل بليدي وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والخارج بمزيد من الحزن والآسى فقيدهم المرحوم بإذن الله المناضل العميد/ عدنان محمد بليدي الذي أنتقل إلى رحمته تعالى عن عمر يناهز 69 عاماً قضاها في طاعة الله وعمل الخير.

اخر الأخبار