البرلمان الأوروبي يتهم أنقرة بالاستبداد لإعلانها سفراء 10 دول غير مرغوب فيهم

تابعنا على:   23:01 2021-10-23

أمد/ بروكسل - وكالات: انتقد رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي، قرار تركيا باعتبار سفراء 10 دول بينها فرنسا والولايات المتحدة "غير مرغوب فيهم"، على خلفية دعوتهم لإطلاق سراح المعارض التركي عثمان كافالا.

وقال ساسولي، في تغريدة على موقع "تويتر": "يعتبر طرد سفراء 10 دول مؤشرا على التوجه الاستبدادي للحكومة التركية".

وأضاف رئيس البرلمان الأوروبي: "لن نخاف. الحرية لعثمان كافالا".

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه وجّه وزارة الخارجية بإعلان سفراء 10 دول بينها فرنسا والولايات المتحدة بأنهم أشخاصا غير مرغوب فيهم، على خلفية دعواتهم للإفراج عن كافالا.

ودعت كل من الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وكندا والدنمارك وهولندا ونيوزيلندا والنرويج والسويد وفنلندا، في بيان مشترك الاثنين الماضي، إلى الإفراج عن كافالا، معتبرة أن استمرار احتجازه يثير شكوكا حول الديمقراطية وسيادة القانون في تركيا.

يُشار إلى أن السلطات التركية أوقفت كافالا في 18 تشرين الأول/أكتوبر 2017، لاتهامه بمحاولة زعزعة الاستقرار وقلب نظام الحكم وتمويل تظاهرات مناهضة للحكومة.

وترفض الحكومة التركية الدعوات المتكررة من جانب الدول الغربية والولايات المتحدة الإفراج عن كافالا وتقول إنها لا تقبل أي تدخل في شؤون القضاء.