أنقذوا الأسير الفلسطيني علاء الأعرج المضرب عن الطعام لليوم الـ 74

تابعنا على:   23:34 2021-10-19

سامي إبراهيم فودة

أمد/ ابطالنا البواسل الميامين في قلاع الأسر هم من طراز فريد من نوعه مقاتلين صناديد لا يعرفون لليأس طريقا ولا يرون في الدروب النصر مستحيل, بعزيمتهم الفولاذية وهاماتهم العالية وجبينهم الشامخ المرفوع وبجسدهم المنهك وامعائهم الخاوية وأطرافهم الباردة يجابهون جبروت السجان غير متزحزحين عن قرار إضرابهم المفتوح عن الطعام واضعين نصب عينيهم خيارين لا ثالث لهما اما النصر واما الشهادة حتي ينالوا حريتهم وينتزعوا انتصارهم من براثن السجان,

إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر, أعزائي القراء أحبتي الأفاضل فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء على أخطر حالات الأسرى المضربة عن الطعام وهو الأسير علاء الأعرج ابن الثامنة والأربعون ربيعاً والمتواجد بالعزل الانفرادي في نيتسان الرملة

والذي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ 74 على التوالي رفضاً للاعتقال الإداري الذي فرضته عليه سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ شهور, والمهندس علاء الاعرج هو أسير سابق أمضى قرابة 6 سنوات في سجون الاحتلال الإسرائيلي

الأسير:- علاء سميح مصطفى الأعرج "أبو محمد"
مواليد:- 18 / 3 / 1987م
مكان الإقامة :- حي المعاجين بمدينة نابلس
البلدة الأصلية:- عنبتا في شرق طولكرم
الحالة الاجتماعية :- متزوج وله ابن اسمه محمد وبتاريخ 23 / 4 / 2016 م جاء للحياة ووالده يقبع

داخل المعتقل
المؤهل العلمي:- الأسير المهندس علاء حاصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية ويكمل الماجستير في هندسة المياه والبيئة بجامعة النجاح وكان من الطلبة المتفوقين بالدراسة ومن العشرة الأوائل في الثانوية العامة والأول على دفعته بالجامعة
تاريخ الاعتقال :- 2/1/2021م
مكان الاعتقال:- العزل الانفرادي في نيتسان الرملة
الحالة القانونية:- ستة شهور إداري وقابل للتجديد
إجراء تعسفي وظالم:- يمعن الاحتلال الصهيوني في مواصلة إجرامه بحق الأسير الأعرج بحرمانه من رؤية أهلة منذ اعتقاله, وقد توفى والده بعد صراع مع مرض السرطان في الدماغ في 19 / 2 / 2018 م خلال وجوده في السجن ولم يتمكن من وداعه، وإلقاء نظرة أخيرة على جثمانه،
اعتقال الأسير:- علاء الأعرج
اعتقل الأسير الأعرج على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في 30 / 6 / 2021 م بعد اقتحام منزلة في حي المعاجين بمدينة نابلس من قبل قوة صهيونية خاصة قامت بالاعتداء علية بالضرب المبرح وحول للاعتقال الاداري لستة شهور اخري قابلة للتجديد ولم يمر الافراج عنه حينها عام واحد وأعلن إضرابه المفتوح عن الطعام رفضا للاعتقال الإداري التعسفي في 7 / 8 / 2021م
الوضع الصحي للأسير :- علاء الأعرج
يعاني الأسير علاء من آلام في بطنه ومفاصله فلا يقوى على الوقوف إضافة لصداع دائم في رأسه نتيجة إضرابه عن تناول المدعمات ومن فقدان الذاكرة ومن وخزات في الصدر وارتجاع للماء من الأنف ووضعة الصحي يتدهور وفقد ما يزيد عن 30 كيلو جرام من وزنه في معركة الإضراب
فمن على سطور مقالي أناشد كافة المؤسسات الرسمية والحقوقية الدولية والإنسانية بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسير علاء الأعرج المضرب عن الطعام وخاصة ان اعتقاله ادارياً تعسفي وغير قانوني ووضعة الصحي يتدهور ويتراجع بشكل سريع.
الحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات

اخر الأخبار