نذكره من خان الحريري ومن قتله

رئيس مجلس حركة الناصريين العجوز: كلمة نصر-الله تزوير للتاريخ وليلة السقوط الكبير

تابعنا على:   07:52 2021-10-19

أمد/ بيروت: علق رئيس مجلس قيادة حركة الناصريين الأحرار الدكتور زياد العجوز على كلمة أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله واعتبرها "ليلة السقوط الكبير".

وقال في بيان: "من تابع خطاب نصرالله ومن عايش المراحل التي تحدث عنها، يدرك بأنه اعتمد تزوير التاريخ وتشويه الحقائق والاستهزاء بعقول المواطنين".

وأضاف: "ليس دفاعا عن القوات اللبنانية وحكيمها، ولكن دفاعا عن الحق والحقيقة وعن سيادة وطننا وعروبته، فإن التركيز على تحميل الدكتور سمير جعجع وحزبه مسؤولية حادثة الطيونة وأحداث أخرى واستباق التحقيق، والتهديد والوعيد يؤشر على مدى توتر نصرالله حيث فقد للحظات أعصابه خلال إلقائه لكلمته".

وتابع: "لقد أثبت نصرالله مجددا أن لبنان محتل من قبل حزب الله، وأنه المحرك الرئيسي لكل الحوادث والأحداث. ونذكره بأن من خان الشهيد رفيق الحريري هو الحزب الذي قتله وليس القوات اللبنانية.. ومن خان الرئيس سعد الحريري هو سيد القمصان السوداء وزعيم عدوان 7 أيار".

وأردف: "لن تقوم قيامة للبنان طالما حزب الله ودويلته أقوى من الدولة، وطالما أمينه العام يتبجح بسلاحه الميليشياوي وعديده الهائل ويهدد فيه اللبنانيين جميعا وليس القوات اللبنانية وقائدها وحسب".

وشدد "عليه، وأمام كل ما تحدث فيه نصرالله، السؤال الذي نطرحه، هل سيتجرأ القضاء اللبناني على إصدار تقارير حول حادثة الطيونة لا تتوافق مع نظرة حزب الله وأجندته؟ وهل التحقيق في انفجار المرفأ سيأخذ طريقه بعيدا عن إرادة حزب الله؟"

وختم، "إن أصداء كلمة نصرالله سيكون لها تداعيات ليس على المستوى المحلي فقط، بل على المستوى الإقليمي والعربي والدولي.. وإن اللهجة التصعيدية والتهديدية لأمين عام حزب الله لن تمر مرور الكرام. وطالما لديه على الأقل مائة ألف مقاتل فلماذا لا يحرر فلسطين أو حتى الأخذ بثأر مقتل مسؤوليه بغارات العدو الإسرائيلي؟ أم أن كل ما تحدث فيه للاستهلاك المحلي؟