لليوم الثاني على التوالي

غزة: جامعة الأقصى تحتفل بتخريج طلبتها "فوج القدس"

تابعنا على:   10:31 2021-10-02

أمد/ غزة: خررَّجَتْ جامعةُ الأقصى يوم الجمعة، (584) من طلبتها في اليوم الثاني من احتفالات التخريج "فوج القدس" تحت رعاية فخامة رئيس دولة فلسطين محمود عباس (أبو مازن). وبمشاركة وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د محمود أبو مويس، ونائب رئيس مجلس الأمناء م. علي أبو شهلا، والقائم بأعمال رئيس الجامعة أ. د أيمن صبح، وعدد من أعضاء مجلس الأمناء ومجلس الجامعة، بالإضافة لأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية.

واحتفلت الجامعة في اليوم الثاني بالأفواج (الخامس والعشرين، والسادس والعشرين، والسابع والعشرين) من طلبة كلية التربية بأقسامها المختلفة، فخرجت اليوم طلبة أقسام: التأهيل التربوي، تعليم الرياضيات، تعليم العلوم، تعليم اللغة العربية والتربية الإسلامية، تعليم اجتماعيات، المرحلة الأساسية، الرياضيات وأساليب تدريسها، الفيزياء وأساليب تدريسها، الكيمياء وأساليب تدريسها، الأحياء وأساليب تدريسيها، وسيتم تكريم الأقسام المتبقية في كلية التربية غداً السبت، وتستمر الاحتفالات حتى يوم الأحد الموافق 3-أكتوبر.

   وهنأ الرئيس محمود عباس وبارك للخريجين وذويهم، في كلمة مسجلة ألقاها أ. د محمود أبو مويس وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وقد أثنى أ.د أبو مويس على البرامج الدراسية في جامعة الأقصى قائلاً: "نثمن جامعة الأقصى التي تمتاز بنوعية برامجها التعليمية وبيئتها الجامعية المعززة على الاستمرار في مسيرة العلم والعلماء". وأكَّد أ. د أبو مويس على حرص وزارته على توافق برامج التعليم العالي مع مخرجات العمل، مما يقلص معدلات البطالة، حيث استحداث برامج نوعية، خاصة البرامج التكاملية والدراسات الثنائية التي تجمع بين الدراسة الأكاديمية والعملية، وذلك يتطلب تغيير توجه الطلبة نحو التخصصات التقنية والمهنية، موضحاً أن الوزارة أنشأت الهيئة الوطنية للتعليم المهني والتقني، والتي سيكون لها دور رئيسي في الحفاظ على التنمية المستدامة.

وفي كلمته هنأ القائم بأعمال رئيس الجامعة أ.د أيمن صبح الخريجين وذويهم، متمنياً لهم حياة عملية موفقة، مشيراً إلى أن الجامعة تعيش حالة استقرار وتطور وازدهار، وحققت إنجازات متنوعة في السنوات الأخيرة بفضل أبنائها المخلصين.

ودعا أ.د صبح جميع القوى والفصائل الوطنية والإسلامية إلى إنهاء حالة الانقسام، والاصطفاف خلف الرئيس محمود عباس رمز الشرعية الفلسطينية، والذي يقود معركة التحرير الوطني بحكمة واقتدار في المحافل الدولية، مبرقاً بالتحية لأهلنا في مدينة القدس، وترحم على شهداء فلسطين وعلى رأسهم الشهيد الرمز ياسر عرفات، شاكراً كل من عمل على إنجاح هذا المهرجان.

وفي كلمة مجلس الأمناء التي ألقاها م. علي أبو شهلا نيابة عن رئيس مجلس الأمناء د.كمال الشرافي، رحب وهنأ الطلبة وذويهم قائلا لهم: " أبناءنا الخريجين علماء المستقبل نهنئكم في يوم تخرجكم في ظل هذه الظروف القاسية، ونستذكر وإياكم إخوانكم الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداء لهذا الوطن، والذين كان من المقرر أن يحتفلوا معنا بتخرجهم، ولكنهم نالوا ما هو أسمى عند الله سبحانه وتعالى، ونتقدم بالتهنئة من ذوي الخريجين ونبارك خطواتهم وسعيهم الدائم لدعم وتشجيع أبنائهم".

وقد تخلل المهرجان مجموعة من الأنشطة الفنية والاستعراضية، والتي شارك الخريجون في بعضها. وختمت فعاليات اليوم الثاني من الاحتفالات بكلمة الطلبة الخريجيين، حيث أكدوا خلالها على دور الجامعة في تطوير شخصياتهم على مستوى المهارة والمعرفة، شاكرين الطاقم الأكاديمي الذي قدم لهم ما يمكن تقديمه من أجل تنمية عقولهم وتزويدهم بالمهارات وصقل شخصياتهم، وتقدموا بالتحية لذويهم وإخوانهم وعائلاتهم الذين مهدوا لهم طريق الدراسة وساعدوهم حتى تخرجهم، ومع نهايات الحفل قام السيد رئيس الجامعة أ.د أيمن صبح رئيس الجامعة، ومعه السيد الدكتور رائد الحجار نائب الرئيس للشؤون الاكاديمية، وعميد كلية التربية أ. فؤاد عياد، بتسليم شهادات التخرج للخريجين.

كلمات دلالية