100 قتيل ومليون مشرد في اعصار هايان

12:26 2013-11-09

أمد/ الفلبين : أعلنت السلطات الفلبينية، السبت، أن الإعصار هايان، الذي يعتبر أحد الأعاصير الأكثر عنفا على الإطلاق، تسبب بمقتل ما لا يقل عن مائة شخص في مدينة وسط البلاد وتشريد الملايين من السكان .

وقال نائب المدير العام لسلطة الطيران المدني في الفلبين جون أندروز، إن "مائة قتيل على الأقل على حافة الطرقات، بالإضافة إلى مئة جريح"، كانوا ضحية الإعصار.

وضرب الإعصار ولايتي ليتي وسامار الشرقيتين مع قوة رياح وصلت إلى 315 كلم بالساعة، ليصبح أعنف إعصار يسجل هذا العام في الكرة الأرضية، وأحد أعنف الأعاصير على الإطلاق منذ عشرات السنين.

وحذرت السلطات الفلبينية من أن أكثر من 12 مليونا يتعرضون لمخاطر هذا الإعصار، بمن فيهم سكان مدينة سيبو التي تؤوي نحو 2.5 مليون نسمة، فيما لا تزال هذه المناطق تتعافى من عاصفة مدمرة عام 2011 وزلزال بقوة 7.1 الشهر الماضي.

ولجأ نحو مليون شخص إلى أكثر من 20 إقليما بعد أن نصح الرئيس الفلبيني بنينو اكينو سكان المناطق التي يمر بها الإعصار بالنزوح عن مناطق الخطر، لاسيما ضفاف الأنهار والقرى الساحلية ومنحدرات الجبال. وأوقفت السلطات أنشطة الصيد وتم تعليق نحو 200 رحلة جوية وخطوط شبكة الحافلات بعد أن تسبب الإعصار في هطول أمطار غزيرة وحودث سيول ما أطاح بالأسقف الحديدية للمنازل واقتلع الأشجار. وأغلقت المدارس والمتاجر والمكاتب أبوابها في وسط البلاد وتأهبت المستشفيات وقوات الإنقاذ والأمن لعمليات الإغاثة الطارئة.

وأرسلت مانيلا السبت آلاف الجنود إلى المناطق الأكثر تضررا بمرور الإعصار، الذي ضرب وسط شرقي البلاد قبل أن يتجه إلى فيتنام. وتعذر السبت الاتصال بالعديد من المدن والقرى.

وقال رئيس الصليب الأحمر في الفلبين غويندولين بانغ: "لدينا معلومات تتحدث عن أبنية منهارة وعن منازل أزيلت تماما وانجراف في التربة. وأضاف: "لكن لا يمكننا أن نتحدث بتأكيد عن مدى الأضرار التي خلفها الإعصار.

اخر الأخبار