الرئيس التونسي سعيد: صبرا على ما يفعلون وعلى ما يتأمرون..لا عودة الى الوراء إطلاقا!

تابعنا على:   20:43 2021-08-12

أمد/ تونس: انتقد رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد بشدة انقطاع الماء الصالح للشراب على مناطق لأيام وأسابيع، مؤكدا وجود أطراف تقوم بقطع الماء عمدا، وذلك في كلمته خلال إشرافه على اجتماع اللجنة الوطنية لمجابهة الكوارث،

 وقال سعيد:' 'هناك من يعمل على قطع ماء الشرب، وقال اذهبوا إلى الرئيس ليعيده لكم''.

وأضاف باستهجان''هذا إجرام في حق الشعب التونسي"". كما انتقد بشدة افتعال حرائق في الغابات والحقول، قائلا ''من يشعل النيران سيحترق بألسنتها''. 

وتابع ''سنعمل بدون هوادة على عودة الماء لكل التونسيين والتونسيات... أقول للمواطنين الثابتين، صبرا على ما يفعلون وعلى ما يتأمرون..لا عودة الى الوراء إطلاقا، عاهدت الله والشعب على أن أمضي قدما إلى الأمام والتاريخ لن يعود أبدا إلى الوراء''. 

كما انتقد سعيد وضعية السدود، فقال ''جرائم ارتكبت في السدود، لم تعد سدودا بل صارت ترابا بعد أن تم اهمالها وتركها لسنوات حتى يتمكن البعض من بيع الماء المعدني.. لم نكن نشربه كان ماء القنوات صالحا للشراب''. واستطرد ''ستأتي غسالة النوادر في الخريف كما هو الشأن كل سنة، لا بد من الاحتياط والاستعداد .. وستأتي غسالة النوادر االسياسية عن طريق القانون، بالرغم من أن البعض في تونس مكانه قنوات تصريف المياه. الشعب التونسي يريد تطهير البلاد من كل الاتراب التي علقت به على مر العقود''.

وأردف''سنطهر الذين عبثوا بالتونسيين في كل مظاهر الحياة، وسيتم جهر الاودية والسدود بالحقيقة، والتطهير بالقانون، ليطمئن الشعب أننا لن نحيد أبدا عن ما عاهدنا الله عليه''.

كما توجه للشعب التونسي بدعوته إلى الإقبال مجددا على التلاقيح ضد فيروس كورونا، فقال ''أقول لهم بكل اعتزاز لقد حطمتم الرقم القياسي بل كنتم مثالا للعالم كله في العطاء والانضباط والتطوع''.

كلمات دلالية

اخر الأخبار