جبهة التحرير الفلسطينية تدين قتل الاحتلال لشابين في الضفة الغربية

تابعنا على:   21:06 2013-11-08

أمد / غزة : أدانت جبهة التحرير الفلسطينية جريمة الاحتلال الصهيوني باغتيال الشهداء بشير سامي حبانين (28 عاماً)، من بلدة مركة جنوب مدينة جنين، وأنس فؤاد الأطرش (23 عاماً)، من مدينة الخليل، جراء إطلاق جنود الاحتلال الرصاص عليهما بصورة متعمدة وبدم بارد .

طالب عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير وقف المفاوضات التي تستغلها حكومة الاحتلال كغطاء للاستمرار في جرائمها بحق الشعب الفلسطيني التي يقترفها الاحتلال بدم بارد .

وناشد الجمعة الأمم المتحدة إرسال لجان التحقيق للأراضي الفلسطينية المحتلة للوقوف على جرائم الحرب التي تقترف ليل نهار ولوضع الاحتلال موضع المساءلة والعقاب.

وشدد الجمعة على التمسك بموقف الإجماع الوطني بوقف المفاوضات، والتوجه الى المؤسسات الدولية ونقل ملف القضية الفلسطينية الى هيئة الأمم المتحدة لتطبيق قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بموضوع عودة اللاجئين الى ديارهم التي طردوا منها عام 1948، والقدس، وازالة المستوطنات، والسيادة على الأرض والمياه والحدود باعتبارهم خطوطاً حمراء لا يحق لأحد التصرف بها أو المساومة عليها.