لم تكن في وضع أسوأ..

"عمرو" لـ إسرائيل: السلطة الفلسطينية كغابة جافة تنتظر الاشتعال.. فيجب مساعدتها!

تابعنا على:   10:01 2021-07-16

أمد/ تل أبيب: طالب مسئول الملف الفلسطيني الإسرائيلي في وزارة الخارجية الأمريكية هادي عمرو، من إسرائيل مساعدة السلطة الفلسطينية التي لم تكن في مثل هذا الوضع السيئ من قبل.

ونقل موقع "واللا نيوز" العبري عن عمرو، الذي زار إسرائيل ورام الله وغزة الأسبوع الماضي، تحذيره: أنّ السلطة الفلسطينية تمر في أزمة اقتصادية، إلى جانب غياب الشرعية العامة، التي قد تؤدي إلى الانهيار، قائلاً: "مثل غابة تنتظر أن يشعلها شخص ما".

وقال الموقع العبرية، إنّ عمرو طالب من إسرائيل اتخاذ خطوات لتعزيز الوضع الاقتصادي والسياسي الخطير لحكومة رام الله والسلطة الفلسطينية.

وقال: "لم أر السلطة الفلسطينية في مثل هذا الوضع السيئ من قبل"، تشابك الأزمة الاقتصادية والسياسية الداخلية وغياب الشرعية العامة لها، يخلق وضعا خطيراً وغير مستقر، مشدداً "إذا لم يكن لدى السلطة المال اللازم لدفع الرواتب، فقد يؤدي ذلك إلى مزيد من التدهور والانهيار في نهاية المطاف".

كما طالب، من إسرائيل القيام بسلسلة من الإجراءات الاقتصادية لتحسين الوضع الاقتصادي للسلطة الفلسطينية بشكل سريع نسبيًا، حيثُ رد عليه منسق الحكومة الإسرائيلية (في الأراضي الفلسطينية غسان عليان)، ومسؤولون في وزارة المالية والخارجية الإسرائيلية، يعتقدون أن الوضع الاقتصادي في السلطة سيتحسن بالفعل مع نهاية الإغلاق بسبب كورونا، لكنهم أعربوا عن استعدادهم لاتخاذ خطوات للمساعدة وتقوية السلطة الفلسطينية.

اخر الأخبار