حزب الشعب ينهي عضوية أبو جيش بعد رفضه الاستقالة واختيار الاستمرار كوزير

تابعنا على:   18:54 2021-07-11

أمد/ رام الله: أنهى حزب الشعب الفلسطيني مساء يوم الأحد، عضوية وزير العمل نصري أبو جيش، وذلك بعد رفض الالتزان بقرار الحزب الاستقال، وقراره الاستمرار بعمله داخل الحكومة الفلسطينية.

وقال حزب الشعب في بيان صدر عنه وصل "أمد للإعلام": "بناء على قرار اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني بالانسحاب من الحكومة احتجاجًا على وضع الحريات، والصادر بتاريخ 27/6/2021 والذي أعادت تأكيده في اجتماعها الأخير يوم الثلاثاء الموافق 5/7/2021 والذي تضمن قيام  الرفيق نصري  ابو جيش (وزير العمل ) باعلان وتأكيد استقالته من الحكومة والامتناع عن ممارسة عمله كوزير في الحكومة حتى نهاية يوم الخميس 8/7/2021 ،بغض النظر عن قبول استقالته او عدمها من قبل الحكومة ."

وتابع "ونتيجة لعدم التزام  د. نصري ابو جيش بذلك وبما التزم به أمام اللجنة المركزية يتم إنهاء عضوية نصري أبو جيش من الحزب، وأن اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني تؤكد مجددًا لرفاقنا وللرأي العام أن حزب الشعب الفلسطيني لم يعد ممثلًا بأي شكل ومن خلال أي شخص في حكومة  د. محمد اشتية  .

ومن جهته، كتب نصري أبو جيش عبر صفحته على الفيسبوك: "الآن انتهى اجتماعي مع دولة رئيس الوزراء د. محمد اشتية، وبعد تقديم استقالتي له للمره الثانية خلال أسبوعين ورفضها من قبله."

وأكد: "إنني أُعلن استمراري في الحكومة الفلسطينية كوزير عمل لخدمة وطني وشعبي والأهداف النبيلة التي آمنت بها."

اخر الأخبار