ابو يوسف : منذ اللحظات الاولى اكدنا ان الشهيد الرئيس ياسر عرفات تعرض الى اغتيال عبر مادة تسمم

تابعنا على:   17:37 2013-11-08

أمد/ رام الله : قال الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة انه منذ اللحظات الاولى اكدنا ان الشهيد الرئيس ياسر عرفات تعرض الى اغتيال عبر مادة تسمم .

واضاف ابو يوسف في حديث صحفي إن النتائج أثبتت تسمم الرئيس عرفات بمادة البولونيوم، وقال المطلوب تشكيل لجنة دولية للتحقيق في اغتيال الرئيس عرفات ، وخاصة ان مادة البولونيوم لا يملكها اشخاص با دول ، وان اغتيال الرئيس الشهيد حدث في ظل الحديث عن ازاحته لخلق مسار سياسي بين بوش وشارون.

ولفت الى ضرورة متابعة هذه القضية لانه رمز الشعب الفلسطيني وما نطالب به بلجنة تحقيق دولية هو حق مشروع كما جرى تشكيل لجنة تحقيق دولية باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ، لان من حق الشعب الفلسطيني معرفة من قتل رئيسه، مضيفا أن شخصية مثل عرفات ينبغي الكشف بوضوح والبحث عن الجاني الذي تسبب في قتله ، وهذا يتطلب التوجه الى الامم المتحدة وبشكل فوري وتشكيل لجنة قانونية فلسطينية وعربية ودولية وتحميل المسؤولية للمجرمين الذين ارتكبوا هذا العمل وفي مقدمتهم الاحتلال الصهيوني ، وهو ما سعت إليه إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية.

وراى ان الاحتلال التي يتمادى في جرائمه ارتكب هذه الجريمة بالتخلص من القيادات النضالية والقيادية التي تحمل على عاتقها روح الولاء والفداء ومسؤولية الأمانة ، وهذا يتطلب متابعة التحقيق بجريمة اغتيال الرئيس عرفات ومحاسبة كل من ساهم أو تورط أو نفذ هذه الجريمة ، وإن الوفاء للشهيد أبو عمار يتطلب استعادة الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام ، ووقف المفاوضات والانضمام الى عضوية محكمة جرائم الحرب الدولية من اجل الحفاظ على ارث الرئيس الراحل في مقاومة الاحتلال باشكالها كافة.