عباس يجري ترتيبات داخلية..

صحيفة: الفلسطينيون يستعدون لمحادثات مع الإسرائيليين رغم غياب مبادرة أمريكية

تابعنا على:   10:31 2021-06-18

أمد/ واشنطن: قالت صحيفة "الشرق الأوسط" صباح يوم الجمعة، إن السلطة الفلسطينية تستعد لاحتمال استئناف مباحثات مباشرة مع حكومة الاحتلال الجديدة، لكنها لا تعول على حدوث اختراق في مثل هذه المباحثات، باعتبار حكومة "بينت" الإسرائيلية الحالية هشة وغير قادرة على اتخاذ قرارات مصيرية.

ونقلت الصحيفة الدولية عبر موقعها الإلكتروني عن مصدر سياسي فلسطيني مطلع قوله إن "ثمة تفاهمات مع الولايات المتحدة حول ضرورة استئناف وتوسيع المحادثات مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة".

وأضاف أن "المباحثات مع الأميركيين لم تنقطع منذ فترة، وهم بدورهم تواصلوا مع أعضاء الحكومة الإسرائيلية الجديدة، واتفقنا على الاستعداد من أجل دفع المفاوضات قدماً، لكننا لا نتوقع ضغطاً أميركياً كافياً على الحكومة الجديدة، ولا نتوقع اختراقاً، بسبب تركيبة الحكومة الإسرائيلية والظرف الذي أحاط تشكيلها وطبيعة المعارضة هناك".

وبحسب الصحيفة فإن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يجري ترتيبات داخلية، استعداداً للمرحلة الجديدة، ويشمل ذلك تعيين خلف للراحل صائب عريقات في رئاسة دائرة شؤون المفاوضات، سيقوم بدوره بتشكيل فرق تفاوض.

ولفتت الصحيفة إلى أن الولايات المتحدة والسلطة، تأخذان بالحسبان، أن الحكومة الإسرائيلية الجديدة يترأسها شخص يعارض إقامة الدولة الفلسطينية، وتبنى في السابق آراء متشددة ضد الفلسطينيين، وضغط من أجل تنفيذ مخطط الضم الإسرائيلي، وفرض السيادة على أجزاء من الضفة الغربية.

وأشارت، على الرغم من أن التغيير في واشنطن، وكذلك التنوع في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، سيمنعان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت من تطبيق أفكاره على الأرض، يعتقد الفلسطينيون أن حمله على اتخاذ قرارات مصيرية سيكون صعباً.